الوضع المظلم
الخميس ٣٠ / مايو / ٢٠٢٤
Logo
القبض على 40 شخصاً بحملة أمنية ضد داعش في الحسكة
استسلام سجناء داعش في سجن غويران \ تعبيرية \ متداول

في إطار الجهود المستمرة لمكافحة تنظيم "داعش"، أعلنت قوات سوريا الديمقراطية، بدعم من قوات التحالف الدولي، عن اعتقال 40 شخصاً في حملة أمنية واسعة النطاق في مدينة الحسكة وضواحيها.

ومن بين المعتقلين، كان هناك 23 عضواً على الأقل من تنظيم "داعش"، بينما اعتقل الباقي بتهمة الاشتباه في تعاملهم مع التنظيم.

وخلال الحملة، صادرت القوات كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر والأجهزة الخلوية، وتأتي هذه الحملة في ظل تزايد نشاط خلايا تنظيم "داعش" في المناطق التي تخضع لنفوذ القوات الأمريكية وقوات سوريا الديمقراطية، خاصة في شرق الفرات.

اقرأ أيضاً: يقتل 20 عنصراً.. داعش يضرب مليشيات موالية للنظام السوري

وفي السياق ذاته، أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان إلى أن قوات سوريا الديمقراطية، بمشاركة ودعم من قوات التحالف الدولي، أطلقت حملة أمنية واسعة استهدفت عناصر خلايا تنظيم "داعش" والمتعاونين معها في الأحياء الجنوبية من مدينة الحسكة ومحيط سجن "الصناعة"، وخلال هذه العملية، تم القبض على حوالي 15 من عناصر التنظيم.

وتشير الأدلة إلى أن الحملات الأمنية ضد تنظيم “داعش” تؤثر بشكل كبير على حجم نشاط التنظيم، ووفقًا لتقرير من بي بي سي، أظهر تنظيم داعش، الذي كان يسيطر في السابق على مساحات واسعة من الأراضي في شمال شرق سوريا وشمال العراق، دلائل على انخفاض كبير في هجماته خلال العام 2023، وقد انخفضت أنشطة التنظيم بمعدل أكثر من النصف مقارنة مع العام المنصرم.

ومع ذلك، يجب الإشارة إلى أن الهدوء الحالي لا يعني نهاية التحدي، فقد تحدث عودة الجهاديين في أي وقت، خاصة مع نمو “ولايات” التنظيم في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى وفي جنوب آسيا، ما يوجب أن تستمر الجهود الأمنية لمكافحة التنظيم والحد من نشاطه.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!