الوضع المظلم
الإثنين ٠٣ / أكتوبر / ٢٠٢٢
Logo
  • ميشال عون: الحالة الراهنة تؤلف حالة طوارئ صحية تستدعي إعلان التعبئة العامة

ميشال عون: الحالة الراهنة تؤلف حالة طوارئ صحية تستدعي إعلان التعبئة العامة
ميشال عون

قال الرئيس اللبناني، ميشال عون في كلمة وجهها للشعب اللبناني قبل جلسة طارئة اليوم الأحد لمجلس الوزراء في القصر الجمهوري خصصت لبحث التطورات والإجراءات للحد من انتشار كوفيد-19.، "أمام سرعة انتشار وباء كورونا وعدم القدرة على احتوائه، وارتفاع عدد المصابين، يجتمع مجلس الوزراء بجلسة استثنائية لإقرار سلسة من التدابير الاستثنائية والوقائية التي سيتم الإعلان عنها في نهاية الجلسة، لا سيما وأن الحالة الراهنة تؤلف حالة طوارئ صحية تستدعي إعلان التعبئة العامة"، حيث كشف الرئيس عون أنه سيعلن جملة من التدابير لمواجهة فيروس كورونا المستجد، 


وطلب الرئيس من المواطنين إلى مواصلة حياتهم والعمل من منازلهم. وقال في كلمته "ليست هذه الأيام الصعبة مهما طالت، سجنا ولا هي عقابا، كما أنها ليست فرصة للتوقف عن دورة الحياة والاستسلام للفراغ. فكل منا مدعو أن يواصل عمله، من منزله، بالطريقة التي يراها مناسبة، فتستمر عجلة التحصيل للطالب، والعمل للعامل، وتبقى المؤسسات حية وفاعلة قدر المستطاع".



ودعا عون المواطنين "إلى الالتزام بالوعي والتوجيهات الطبية التي تتولى الجهات الرسمية والطبية والإعلامية نشرها وتعميم كيفية التقيد بها"، مضيفا "كما أننا مدعوون إلى أنبل وأرقى مظاهر الالتزام الإنساني ببعضنا البعض وتأمين أقوى درجات الحماية، فنبتعد عن الاختلاط ونلزم منازلنا".


https://twitter.com/General_Aoun/status/1239196201670631425?ref_src=twsrc%5Etfw%7Ctwcamp%5Etweetembed%7Ctwterm%5E1239196201670631425&ref_url=https%3A%2F%2Fwww.alhurra.com%2Fa%2F%25D8%25B9%25D9%2588%25D9%2586-%25D9%258A%25D8%25B9%25D9%2584%25D9%2586-%25D8%25AD%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25A9-%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25B7%25D9%2588%25D8%25A7%25D8%25B1%25D8%25A6-%25D9%2581%25D9%258A-%25D9%2584%25D8%25A8%25D9%2586%25D8%25A7%25D9%2586-%25D9%2584%25D9%2585%25D9%2588%25D8%25A7%25D8%25AC%25D9%2587%25D8%25A9-%25D9%2581%25D9%258A%25D8%25B1%25D9%2588%25D8%25B3-%25D9%2583%25D9%2588%25D8%25B1%25D9%2588%25D9%2586%25D8%25A7%2F538310.html


 


ودعا إلى عدم استغلال الأزمة الصحية لأهداف سياسية، وقال إنه "أمام صحة كل مواطن تسقط الاعتبارات السياسية كافة، فالوقت ليس لتسجيل للنقاط وتبادل الاتهامات، كما أنه ليس الأوان للاستثمار السياسي. فهذا الوباء لا يميز بين موال أو معارض، بين مطالب بحق أو لا مبال".



ويشارك في الجلسة الاستثنائية، إلى جانب وزراء الحكومة ورئيسها، كل من نقيب الأطباء شرف أبو شرف، ورئيس الصليب الأحمر أنطوان الزغبي، ونقيب أصحاب المستشفيات سليمان هارون، ونقيبة الممرضين والممرضات ميرنا ضومط، ومستشار رئيس الجمهورية للشؤون الصحية الاجتماعية النائب السابق وليد خوري.


وسجلت في لبنان 93 حالة إصابة مؤكدة بالفيروس فيما سجلت ثلاث وفيات و89 حالة شفاء.


لبنان - وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!