الوضع المظلم
السبت ٢٠ / يوليو / ٢٠٢٤
Logo
  • تركيا تدعو النظام السوري لاستغلال الهدوء لتحقيق الإصلاحات ولعودة اللاجئين

تركيا تدعو النظام السوري لاستغلال الهدوء لتحقيق الإصلاحات ولعودة اللاجئين
وزير الخارجية التركي

أكد وزير الخارجية التركي حقان فيدان أن بلاده تطالب النظام السوري بالاستفادة من فترة الهدوء وغياب الاشتباكات لحل القضايا الدستورية وتحقيق السلام مع المعارضة.

جاء هذا التصريح خلال مقابلة أجرتها معه قناة "خبر تورك" التركية يوم الإثنين، حيث أبرز الوزير أن الإنجاز الأهم الذي حققته تركيا وروسيا في الملف السوري هو وقف القتال بين النظام والمعارضة.

وأوضح فيدان: "ما نريده هو أن يستغل النظام السوري هذه الفترة من الهدوء بعقلانية، وأن يستغل هذه السنوات كفرصة لحل مشكلاته الدستورية وتحقيق السلام مع معارضيه، وإعادة ملايين اللاجئين السوريين الذين هاجروا أو فروا من البلاد، لكي يساهموا في إعادة بناء بلدهم وتنشيط اقتصادها".

وأكد الوزير على ضرورة توحيد سوريا، حكومة ومعارضة، لمكافحة الإرهاب، خصوصاً تهديدات حزب العمال الكردستاني (PKK)، بحسب تعبيره.

اقرأ المزيد: وزير الخارجية اليوناني يدين تهديدات حزب الله لقبرص

وأضاف: "ومع ذلك، لا نرى أن النظام يستفيد بما يكفي من هذه الفرصة".

وبخصوص حلف شمال الأطلسي (ناتو)، شدد فيدان على أهمية أن يطور الحلف موقفاً في الحرب ضد الإرهاب يتفهم مخاوف تركيا ويستوعبها. وقال: "فيما يتعلق بسوريا، فإن أهم ما حققناه مع الروس حتى الآن هو وقف القتال بين النظام والمعارضة. فترة طويلة من الهدوء هي أمر بالغ الأهمية. التفاهم المتبادل بين القادة، وخاصة بين رئيس جمهوريتنا والسيد بوتين، والاجتماعات في إطار عملية أستانا، جعلت هذا ممكناً. هذا ربما هو الإنجاز الأكبر. كنا نود أن يستغل النظام السوري هذه الفترة لحل مشكلاته الدستورية، والتصالح مع معارضيه، وإعادة ملايين اللاجئين، وإعادة بناء الدولة. لكن نرى أنه لم يستفد كفاية من هذه الفترة. في جميع لقاءاتنا مع السيد بوتين ومع الروس، أكدت بشدة على هذا. يجب على سوريا أن تفعل شيئاً لنفسها. نرى هذا مهماً من زاوية التنمية في المنطقة، وعودة اللاجئين، واستقرار سوريا وتكاملها مع حكومتها ومعارضتها، مما سيسهم في مكافحة إرهاب حزب العمال الكردستاني بشكل أكثر فعالية. لكن وجود روسيا وإيران والعمليات المستمرة من قبل إسرائيل ووجود مجموعات مسلحة متعددة يعقد الأمر. في هذا السياق المعقد، من المهم أن نتبع سياسة ديناميكية تحمي مصالحنا الوطنية".

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!