الوضع المظلم
الإثنين ٢٦ / سبتمبر / ٢٠٢٢
Logo
41 قتيلاً في أحداث سجن غويران.. بينهم 5 مدنيون
سجناء داعش بسجن غويران \ متداول

كشف "المرصد السوري لحقوق الإنسان" عن ارتفاع حصيلة الخسائر البشرية نتيجة الأحداث العنيفة التي شهدها سجن غويران ومحيطه في مدينة الحسكة السورية، منذ مساء أمس الخميس، إلى أكثر من 40 قتيلاً.

وذكر "المرصد السوري" يوم الجمعة، أن مجموع القتلى حتى اللحظة ازداد إلى 41 شخصاً، هم 20 من قوى الأمن الداخلي وقوات مكافحة الإرهاب وحراس السجن، و16 من تنظيم "داعش"، و5 مدنيين، مردفاً أن مجموع القتلى مرشح للارتفاع لوجود عدد كبير من الجرحى، بجانب وجود معلومات عن قتلى آخرين.

اقرأ أيضاً: شمال ديالى.. 11 جندياً يقضون نحبهم بهجوم داعشي

وفي السياق عينه، شددت مصادر "المرصد السوري" على أن "عشرات السجناء من تنظيم "داعش" فروا من سجن غويران وتوزعوا في محيط السجن وأحياء قريبة منه، عقب سيطرة سجناء التنظيم على السجن والأسلحة والذخائر التي بداخله، في حين تتواصل الاشتباكات بوتيرة عنيفة بين الجانبين إلى الآن.

ويضم سجن غويران يضم قرابة 5 آلاف إرهابي من سجناء وقيادات تنظيم "داعش"، ويشهد السجن ومحيطه أحداث عنيفة واشتباكات بين عناصر من التنظيم وقوات سوريا الديمقراطية منذ أمس الخميس، فيما كانت قد أعلنت قوات سوريا الديمقراطية (قسد)، في وقت سابق السيطرة على "الاستعصاء الذي نفذه إرهابيو داعش داخل سجن غويران في الحسكة" شمال شرق سوريا.

العراق.. داعش/ أرشيفية

وذكرت "قسد" في بيان إن قوى الأمن الداخلي بمساندة من قوات سوريا الديمقراطية استطاعت السيطرة على الاستعصاء، وملاحقة خلايا داعش الذين هاجموا السجن، وبيّن المركز الإعلامي لـ "قسد" أن "إرهابيي داعش المعتقلين أحرقوا الأغطية والمواد البلاستيكية داخل المهاجع في محاولة لإحداث الفوضى.

وأردف أن عدداً من أفراد الخلايا الذين هاجموا السجن من خارج الأسوار فروا إلى حيّ الزهور القريب من السجن واختبوا في منازل المدنيين، مشيراً إلى أن قوات من "قسد" فرضت طوقاً أمنياً حول المنطقة.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!