الوضع المظلم
الإثنين ٠٨ / أغسطس / ٢٠٢٢
Logo
19 إصابة بـ
19 إصابة بالكورونا ضمن قاعدة عسكرية فرنسية

سجّلت فرنسا يوم أمس الجمعة، 19 إصابة جديدة بفيروس كورونا، ليرتفع المجموع إلى 57 حالة، وذلك وفق ما أعلنه وزير الدفاع الفرنسي، الذي أوضح إن حالات إصابة بـ كورونا سجلت في قاعدة عسكرية شمال باريس.


وقالت وسائل الإعلام أن اجتماعاً استثنائياً للدفاع ومجلس الوزراء سيعقد اليوم السبت، في فرنسا لبحث تداعيات الوباء، الذي رفع مستوى التأهب خصوصاً عند الحدود الفرنسية مع إيطاليا، خشية وصول العدوى إليها.


ولجأت الشركة الوطنية للسكك الحديدية إلى استصدار قرار الثلاثاء، ينص على إيقاف توجه الموظفين العاملين على خط قطار باريس ميلانو إلى عملهم نحو إيطاليا.


وكنوع من التدبير، أوعزت الحكومة الفرنسية للأشخاص العائدين من لومباردي وفينيتو الواقعتين شمال إيطاليا بأن يلتجئوا إلى الحجر المنزلي لمدة 14 يوماً (وهي مدة حضانة الفيروس)، خاصة الأطفال على أن يتم منعهم من الذهاب إلى المدارس خلال تلك الفترة.


إقرأ أيضاً: فرنسا تعلن التأهب لمواجهة كورونا


وعقب رفع درجة عمليات المراقبة على السياح القادمين من هناك، أُوقفت يوم الاثنين، حافلة ركاب قادمة من ميلانو الإيطالية في محطة قطارات بمدينة ليون الفرنسية نتيجة اكتشاف حالة مشتبه بإصابتها بفيروس كورونا، وحضرت حينها فرق طبية لتقييم الوضع إلى أن تم نفي الإصابة بكورونا في وقت لاحق.


وضمن إجراء احترازي آخر، فُرض العزل بشكل مؤقت على مركز للشرطة في الدائرة الثالثة عشرة في باريس بسبب الاشتباه بإصابة أخرى بالفيروس إثر وصول ثلاثة سياح صينيين إلى المركز لتقديم شكوى، ومن ثم رفع العزل بعد أن تبين عدم صحة الإصابة.


وقالت باريس في إطار الإجراءات، إنها تعتزم تجهيز 70 منشأة صحية جديدة تكون قادرة على استقبال مصابي كورونا، بينما يتواجد حالياً 38 منشأة صحية مهيأة لاستقبالهم، كما قررت شراء عشرات الملايين من الكمامات الخاصة بكورونا.


ليفانت-وكالات

العلامات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!