الوضع المظلم
الأربعاء ٢٩ / يونيو / ٢٠٢٢
Logo
انفجاران عنيفان يضربان منطقة قرب قاعدة التنف في سوريا
قوات التحالف الدولي/ أرشيفية
اندلع انفجاران عند المثلث الحدودي بين سوريا والعراق والأردن في منطقة الـ 55 الواقعة ضمن البادية السورية، حيث تتواجد فيها قاعدة التنف العسكرية التابعة للتحالف الدَّوْليّ. حسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الأحد، بأن طيرانا مروحيا تابعا للتحالف حلق في أجواء المنطقة، عقب ذلك هز انفجار أول متوسط الشدة المنطقة، تبعه انفجار آخر عنيف وشديد.

سوريا قاعدة التنف/ المرصد السوري

لم ترد معلومات عن طبيعة الانفجارين، فيما إذا كانا ناجمين عن تدريبات عسكرية للتحالف أو إطلاقها لصواريخ من القاعدة، أم ناجمة عن استهداف جديد للقاعدة، وفق المرصد.

في 24 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، وثق المرصد إطلاق القوات الأميركية المتمركزة في قاعدة التنف، 4 صواريخ بعيدة المدى من داخل القاعدة باتجاه الغرب.

وأكد حينها أن الصواريخ سقطت ضمن مناطق نفوذ المليشيات التابعة لإيران في بادية المنطقة، لكن الطوق الأمني الكبير واستنفار المليشيات حال دون معرفة نتائج العملية.

اقرأ أيضاً: شحنة أسلحة تصل ميلشيا إيران في سوريا قادمة من العراق

وخلال نوفمبر تعرضت القاعدة لهجوم لكن لم يؤد إلى إصابة أي من العسكريين الأمريكيين، وشددت الولايات المتحدة على أنها ستحتفظ بحق الرد. وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين بساكي خلال مؤتمر صحفي حينها، إن الموقع العسكري تعرض حسب رأي القيادة المركزية للقوات المسلحة الأمريكية "لهجوم متعمد ومنسق".

وأضافت: "تفيد المعلومات الأولية بأن الهجوم نفذ بالطائرات المسيرة والصواريخ... حتى الآن لم نتلق أي معلومات عن إصابات بين العسكريين الأمريكيين".

يذكر أن القاعدة الأميركية في التنف، التي تؤوي المئات من القوات الأميركية، قد تعرضت في أكتوبر /تشرين الأول الماضي لهجوم بطائرات دون طيار.

ليفانت نيوز_ المرصد السوري

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!