الوضع المظلم
الثلاثاء ٣١ / يناير / ٢٠٢٣
Logo
طالبان ترفض التواجد التُركي في أفغانستان
القوات التركية

دعت حركة طالبان أنقرة إلى سحب قواتها من أفغانستان، مثل بقية الدول الأخرى العضوة في حلف الناتو.


وأوردت قناة "تولو نيوز" الأفغانية عن الناطق باسم طالبان، سهيل شاهين، تصريحه: "باعتبارها عضواً في الناتو، يجب على تركيا سحب قواتها من أفغانستان على أساس اتفاق وقعناه مع الولايات المتحدة في 29 فبراير 2020".


مضيفاً: "وبما أن تركيا دولة مسلمة كبرى، فإن أفغانستان لديها علاقات تاريخية معها، ونأمل أن تكون لنا معها علاقة وثيقة وطيبة، بعد تشكيل حكومة إسلامية جديدة في بلادنا في المستقبل"، ليتعبر ذلك رداً على عرض كانت قد تقدمت به أنقرة، مؤخراً، لتأمين مطار كابل بقواتها المسلحة، عقب انسحاب قوات الناتو من أفغانستان.


اقرأ أيضاً: طالبان تواجه مُقاومة شعبية مُساندة للشرطة في إقليم أفغاني

ووفق رويترز، قدمت أنقرة ذلك العرض لواشنطن خلال اجتماع لوزراء دفاع الناتو، في مايو من هذا العام، حين بحثت الولايات المتحدة وحلفاؤها خطة لسحب القوات من أفغانستان، ومن المزمع أن تتواصل المناقشات حول الاقتراح التركي الأسبوع المقبل في قمة الناتو.


وكان قد أعلن الرئيس الأمريكي، جو بايدن، في 14 أبريل 2021، عن خطط للمباشرة سحب القوات الأمريكية من أفغانستان في مايو، واستكمال تلك العملية بحلول 11 سبتمبر 2021.


طالبان

وأمضت الإدارة الأمريكية السابقة برئاسة دونالد ترامب، على اتفاق سلام مع طالبان في فبراير 2020 بالدوحة، توعدت وفقه واشنطن بسحب قواتها، وكذلك قوات حلفائها، مع حلول الأول من مايو 2021.


وأدى التأخير عما ورد في الاتفاق الذي جرى التوصل إليه بالدوحة، إلى استياء حاد من جانب حركة طالبان، التي أعلنت عملياً أنها في تلك الحالة تعدّ نفسها متحررة من الالتزامات التي جرى التعهد بها بموجب اتفاق الدوحة.


ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!