الوضع المظلم
الخميس ٠١ / ديسمبر / ٢٠٢٢
Logo
1.8 مليون طالب للجوء في ألمانيا
1.8 مليون طالب للجوء في ألمانيا

 


كشف مكتب الإحصاء الاتحادي في ألمانيا أن عدد اللاجئين وطالبي اللجوء بلغ حتى نهاية عام 2018 نحو 1.8 مليون شخص، منهم 1.3 مليون حاصلون على حق الإقامة، غالبيتهم سوريون وعراقيون وأفغان.


وزاد عدد اللاجئين المسجلين رسمياً في ألمانيا بنسبة 11% خلال 2018 مقارنة بـ2017 .


وقالت إذاعة "دويتشه فيله" اليوم الجمعة إن هذا الرقم يغطي جميع المتقدمين للحصول على صفة لاجئ في ألمانيا، بمن فيهم الذين تم رفض طلباتهم وينتظرون الطرد من البلاد وعددهم أكثر من 190 ألف شخص ومعظمهم زوار من أفغانستان والعراق وصربيا.


وورد في تقرير "دويتشه فيله" أن 20 في المئة من اللاجئين المسجلين في ألمانيا يتمتعون بصفة اللجوء إلى أجل غير مسمى.


وفي سبتمبر 2014، قررت المستشارة الألمانية "أنغيلا ميركل" فتح حدود البلاد أمام المهاجرين ووصل إلى ألمانيا في غضون بضعة أشهر مئات الآلاف من الأشخاص الذين تقدموا بطلب الحصول على وضع لاجئ، مما أدى إلى أزمة هجرة لم تشهد القارة العجوز مثلها من قبل.


 


أسباب الهجرة


ذكر مكتب الإحصاء الاتحادي في ألمانيا أن الأسباب الإنسانية هي أكثر ما يدفع الباحثين عن حماية للقدوم إلى ألمانيا، مشيراً إلى أن 71% من طالبي اللجوء واللاجئين الموجودين في ألمانيا وصلوا إليها في السنوات الخمس الأخيرة. وحصل 1.3 مليون منهم على أحد أنواع الحماية وبالتالي على حق الإقامة.


وبحسب إحصائيات المكتب فإن نحو 62% من الحاصلين على حق الحماية في ألمانيا أتوا من ثلاثة دول وهي سوريا (526 ألف) والعراق (138 ألف) وأفغانستان (131 ألف).


وتشير بيانات المكتب إلى أن عدد الأشخاص الذين لم يتم البت بطلبات لجوئهم بلغ 306 ألف شخص حتى نهاية 2018، وهو ما يقل بـ 269 ألف حالة مقارنة بعام 2016 الذي بلغت فيه نسبة تقديم طلبات اللجوء ذروتها. ويعود السبب في ذلك، إلى تسريع إجراءات البت بطلبات اللجوء والانخفاض المستمر في عدد طلبات اللجوء الجديدة. علماً أن هناك زيادة ملحوظة في عدد الباحثين عن الحماية في ألمانيا من أشخاص قادمين من تركيا (14 ألف) وإيران (21 ألف).


1.8 مليون طالب للجوء في ألمانيا


ليفانت_تقرير


1.8 مليون طالب للجوء في ألمانيا


DW _ مهاجر نيوز

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!