الوضع المظلم
الأربعاء ١٧ / أغسطس / ٢٠٢٢
Logo
  • غارات روسية جديدة على البادية السورية بعد مقتل عناصر للنظام

غارات روسية جديدة على البادية السورية بعد مقتل عناصر للنظام
طيران حربي روسي/ المرصد السوري
نفّذت الطائرات الحربية الروسية غارات متتالية للمرة الثانية على التوالي، صباح اليوم الاثنين، على باديتي تدمر بريف محافظة حِمص الشرقي، ودير الزور، بالتزامن مع تحليق لطائرات الاستطلاع العملاقة.

ويأتي ذلك بعد ساعات مقتل 5 من عناصر قوات النظام هم عميد و4 من عناصرة  في هجمات لتنظيم “الدولة الإسلامية” في البادية السورية.

ويوم أمسِ الأحد، انفجرت عُبْوَة ناسفة بسيارة كانت تقل عميد بقوات النظام من أبناء الفروخية بريف مدينة بانياس في الساحل السوري، وذلك في بادية دير الزور الغربية، حيث تنشط خلايا تنظيم “الإسلامية”، ما أدى مقتل العميد “لواء شرف” برفقة 4 من عناصره.

طائر استطلاع روسية/ المرصد السوري

في 12 نوفمبر، قُتل 13 من عناصر “أسود الشرقية الشعيطات” الموالين للنظام، إضافة إلى جرح آخرين منهم، في كمين نفّذه تنظيم داعش في بادية المسرب بريف دير الزور الغربي. وبحسب نشطاء المرصد السوري، فإن أصوات إطلاق رصاص سُمعت في مدينة دير الزور بعد وصول جثامين القتلى إلى المدينة.

اقرأ أيضاً: قصف روسي مكثّف على مناطق انتشار داعش في بادية دير الزور

وتعد هذه أكبر خسائر بشرية لقوات النظام والمسلحين الموالين لها على يد تنظيم “الدولة الإسلامية” منذ نحو شهر حزيران

ووثق المرصد في 5 يونيو الفائت من العام الجاري، مقتل 23 عنصرًا من قوات النظام في مناطق متفرقة من البادية السورية، بكمائن وألغام خلايا تنظيم داعش المنتشرة في بادية حمص الشرقية مرورًا ببادية حماة ودير الزور ووصولًا إلى بادية الرقة.

ليفانت نيوز_ المرصد السوري

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!