الوضع المظلم
الأربعاء ٢٥ / مايو / ٢٠٢٢
Logo
  • وسط دعوات لاحتجاجات جديدة.. قوات الأمن الكازاخستانية في حالة تأهب قصوى

وسط دعوات لاحتجاجات جديدة.. قوات الأمن الكازاخستانية في حالة تأهب قصوى
كازاخستان

أغلقت قوات الأمن الكازاخستانية، اليوم الأربعاء، عدة شوارع في وسط مدينة ألماتي أكبر مدن كازاخستان، وسط دعوات لاحتجاجات جديدة.

وقامت قوات الأمن بتطويق أحد الساحات الرئيسية في المدينة، في بينما كانت جماعة معارضة تخطط لتنظيم احتجاجات، بحسب ما نقلته وكالة "رويترز".

اهتزت الدولة الواقعة في وسط آسيا والغنية بالنفط هذا الشهر، من جراء أسوأ موجة عنف في تاريخها بعد استقلالها عن الاتحاد السوفيتي، حيث قتل خلالها 225 شخصا على الأقل معظمهم في ألماتي.

اقرأ أيضاً: قتل 3 من مسؤولي الأمن الكازاخستاني في أعقاب الاحتجاجات 

وقالت جماعة يقودها مختار أبليازوف، مصرفي سابق تحول إلى منتقد للحكومة في المنفى، إنها ستنظم احتجاجات خارج مباني الحكومة المحلية في المدن الكبرى في جميع أنحاء البلاد التي يبلغ عدد سكانها 19 مليون نسمة.

قضت محكمة في كازاخستان بأن حركة أبليازوف السياسية، الاختيار الديمقراطي لكازاخستان، بأنها حركة متطرفة.

في الوقت الذي قالت فيه الشرطة في ألماتي إن الحركة تنفذ "عملية لمكافحة الإرهاب" في المدينة ضد الأهداف الحكومية.

واندلعت احتجاجات في المدن الكازاخستانية، على واقع ارتفاع أسعار الوقود، أدّت إلى أعمال شغب، ما دفع الحكومة بطلب من دول الجوار للتدخل لإنهاء الاضطرابات، بعد أن أمر الرئيس الكازاخستاني الجيش وقوات الأمن بإطلاق الرصاص الحي على المحتجين بعد وصفهم بالمخربين. 

وأعلن القبض على الرئيس السابق "كريم ماسيموف" و"أشخاص آخرين" للاشتباه في الخيانة العظمى، وفق زعم الحكومة الكازاخستانية.

ليفانت نيوز_ رويترز

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!