الوضع المظلم
الجمعة ٠٢ / ديسمبر / ٢٠٢٢
Logo
مُؤشر الأسهم السعودية يُوصد التعاملات على ارتفاع
السوق الأسهم السعودية/ تعبيرية

أوصد مؤشر الأسهم السعودية تعاملات يوم الأحد، على ارتفاع للجلسة الرابعة على التوالي ليصل إجمالي مكاسبه ما يقرب من 600 نقطة في أخر 4 جلسات، رغم هبوط الأسواق العالمية.

وازداد مؤشر السوق الرئيسية "تاسي" في جلسة الأحد، قرابة 81.75 نقطة أو بنسبة 0.72% ليغلق عند مستوى 11487.07 نقطة.

ودونت السوق تداولات وصلت قيمتها إلى 4.8 مليارات ريال، بينما بلغت كمية الأسهم المتداولة 148 مليون سهم، تقاسمتها أكثر من 300 ألف صفقة، دونت فيها أسهم 167 شركة ارتفاعاً في قيمتها، بينما أغلقت أسهم 39 شركة على تراجع.

اقرأ أيضاً: السعودية ستنشئ 250 شركة للألعاب الإلكترونية.. لتوفير 39 ألف وظيفة

وكانت أسهم شركات: السعودي الألماني الصحية، والأصيل، وبوان، ودار الأركان، والحمادي الأكثر ارتفاعاً، فيما أسهم شركات: (تهامة، وجدوى ريت السعودية، وذيب، ومهارة، وسلامة) كانت الأكثر انخفاضاً في التعاملات، إذ تراوحت نسب الارتفاع والانخفاض بين 9.93% و 1.61%.

بينما كانت أسهم شركات: دار الأركان، وبترو رابغ، وإعمار، والتصنيع، والإنماء الأكثر نشاطًا بالكمية، وأسهم شركات: دار الأركان، والراجحي، وسابك، والأهلي، والإنماء الأكثر نشاطًا في القيمة.

وذكر رئيس قطاع صناديق أسواق رأس المال في شركة الأول كابيتال علاء آل إبرهيم، إن ازدياد السوق السعودية كان مفاجئاً للمتعاملين في ظل تراجعات الأسواق العالمية، مضيفاً في مقابلة مع "العربية"، أن وضع السوق السعودية أفضل مقارنة بالأسواق الأخرى.

ونوّه، إلى أن السوق ارتفعت بما يقارب 600 نقطة في 4 جلسات ليعكس ثقة المتعاملين والمستثمرين بالشركات المدرجة في السوق، مشدداً على أن ذلك يعكس جاذبية السوق السعودية مقارنة مع غيرها من الأسواق.

كما لفت إلى أن الأساسيات التي تدفع الأسواق الكبرى عالمياً تختلف مع السوق السعودية، بجانب اختلاف المؤثرات واستفادة اقتصاد المملكة والشركات المدرجة من الظروف العالمية الحالية.

وأكمل: "بلا شك تظل الأسواق العالمية تؤثر على السوق السعودية إلا أن أي انخفاض في السوق يشهد دخول مستثمرين جدد وفرصة لبناء مراكز داخل السوق، وهذا ما حدث خلال الجلسات الأخيرة".

ليفانت-العربية

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!