الوضع المظلم
السبت ٢٠ / يوليو / ٢٠٢٤
Logo
  • مصر تستضيف مؤتمراً للقوى السودانية.. والسيسي يشدد على حل سياسي شامل

  • يُظهر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي دعمًا قويًا للسودان، مؤكدًا على أهمية وقف الحرب وتحقيق الاستقرار في المنطقة، فيما تعكس استضافة مصر لمؤتمر القوى السياسية والمدنية السودانية التزامها بدورها كوسيط
مصر تستضيف مؤتمراً للقوى السودانية.. والسيسي يشدد على حل سياسي شامل
أعلام مصر والسودان/ أرشيفية

أعلن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي عن عزم مصر القوي على بذل كل الجهود الممكنة لإنهاء النزاع في السودان وضمان الأمان والاستقرار هناك، مع الحرص على حماية مصالح الشعب السوداني.

وفي لقاء جمعه بوفد سوداني ضمن فعاليات مؤتمر القوى السياسية والمدنية السودانية الذي ترعاه مصر، أبدى السيسي تقديره لاستجابة الحضور للمبادرة المصرية، مشيرًا إلى أهمية هذا التجمع في ظل الأوضاع الحرجة التي يشهدها السودان، والحاجة إلى توحيد الرؤى لتحقيق السلام.

اقرأ أيضاً: الجيش السوداني ينفي سيطرة "الدعم السريع" على مدينة سنجة

وأكد السيسي على الحاجة الملحة لتضافر الجهود للوصول إلى حل سياسي يلبي طموحات الشعب السوداني وينهي الأزمة المعقدة التي تؤثر على البلاد في جوانب متعددة، بما في ذلك السياسية والاجتماعية والإنسانية.

وأشار إلى أن مصر تعمل بكل طاقتها، سواء على الصعيد الثنائي أو الإقليمي والدولي، لمعالجة تداعيات الوضع في السودان، وذلك من خلال تقديم كل أشكال الدعم التي تعكس العلاقة الخاصة بين البلدين، مؤكدًا على استمرار مصر في إرسال المساعدات الإنسانية واستضافة السودانيين على أرضها.

كما أكد الرئيس المصري على أهمية أن يشمل الانتقال إلى المسار السياسي مشاركة جميع الأطراف السودانية، مع التركيز على المصلحة الوطنية للسودان، وأن يكون الشعار "السودان أولاً" هو الدافع وراء كل الجهود الوطنية.

ودعا إلى ضرورة أن تستند أي عملية سياسية موثوقة إلى احترام سيادة السودان ووحدة أراضيه والحفاظ على دولته ومؤسساته. وأضاف السيسي أن مصر تحرص على التنسيق والتعاون مع الشركاء الإقليميين والدوليين لإيجاد حل للأزمة السودانية.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!