الوضع المظلم
الثلاثاء ٠٩ / أغسطس / ٢٠٢٢
Logo
  • مشاريع قطاع المقاولات في السعودية بلغت قيمتها 20 تريليون ريال

مشاريع قطاع المقاولات في السعودية بلغت قيمتها 20 تريليون ريال
السعودية

قال زكريا العبد القادر، رئيس الهيئة السعودية للمقاولين، إن عدد الشركات في السعودية 65 ألف، موزعة بين صغيرة ومتوسطة وكبيرة، وذلك خلال استضافته في اتحاد الغرف السعودية، للتعرف على مبادرات الهيئة وخدماتها لتنظيم وتطوير القطاع.

وأوضح أن عدد العاملين في قطاع المقاولات بلغ 3 ملايين عامل من مختلف المهن، مفيداً أن العديد من الوظائف تم توطينها وجاري العمل مع الجهات المشرعة لتوطين المزيد، داعياً العاملين في القطاع للاطلاع على خدمات الهيئة الإلكترونية وتزويدها بمرئياتهم وملاحظاتهم للإسهام في تطويرها.

اقرأ المزيد: الاقتصاد السعودي عند أنباء إيجابية

وأشار حمد الحماد، رئيس اللجنة الوطنية للمقاولين في اتحاد الغرف السعودية، أن قيمة المشاريع في قطاع المقاولات خلال 5 أعوام ماضية بلغت 20 تريليون ريال، مما يعكس أهمية القطاع وحيويته ودوره التنموي.

ويضيف حماد، أن قطاع المقاولات لم يعد بكامل عافيته بعد الجائحة، ومن الصعب عودته بهذه السرعة والمؤشرات تشير أن القطاع يسير في مسار تصاعدي جيد، مؤكداً أن توطين السعوديين في هذا القطاع يسير في تنام مستمر، وهناك العديد من المبادرات التي أطلقت لزيادة نسبة الشباب السعودي في العمل فيه، ومنها مبادرة "فني وطني" التي تعمل على زيادة جاذبية هذه المهنة للشباب والشابات الراغبين للعمل فيها.

وختم بالقول، إن اللجنة أسهمت في العديد من القرارات الداعمة، ومنها تقسيم المقابل المالي وتعديل آلية استحقاق ضريبة القيمة المضافة وإيقاف الإلزام ببرنامج الفحص المهني ومنح الشركات تصاريح الحجر الصحي الخاص، فضلاً عن التصحيح للعمالة في تعديل المهن والنقل، وإيقاف الجزاءات والتقييم أثناء الجائحة.

ليفانت – الاقتصادية

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!