الوضع المظلم
الثلاثاء ٠٩ / أغسطس / ٢٠٢٢
Logo
  • محتجون ينتظرون وصول قادة مجموعة السبع إلى ألمانيا

محتجون ينتظرون وصول قادة مجموعة السبع إلى ألمانيا
صورة توضيحية. March on the move under the watch of the police. Peaceful so far #g7

تجمع حوالي 3500 متظاهر في ميونيخ يوم السبت بينما تستعد مجموعة القوى الاقتصادية السبع الكبرى لعقد اجتماعها السنوي في جبال الألب البافارية في ألمانيا، التي تتولى الرئاسة الدورية لمجموعة السبع هذا العام.

في وقت سابق، قالت الشرطة إنها تتوقع وجود حوالي 20 ألف متظاهر في المدينة البافارية، لكن في البداية ظهر عدد أقل من الناس في الاحتجاج الرئيسي الذي بدأ ظهرا، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الألمانية (د ب أ).

وستشارك في المظاهرات خمسة عشر مجموعة منتقدة للعولمة، من أتاك إلى منظمة WWF البيئية. تشمل مطالبهم المختلفة التخلص التدريجي من الوقود الأحفوري، والحفاظ على التنوع الحيواني والنباتي، والعدالة الاجتماعية على هذا الكوكب وتكثيف الكفاح ضد الجوع.

قال كيليان وولتر من جماعة غرينبيس البيئية الذي شارك في الاحتجاج على حديقة تيريزينويز في ميونيخ في وسط المدينة: "مطالبتي لمجموعة السبع هي أن لديهم التزاماً واضحاً بتحويل الطاقة، أي الخروج من الوقود الأحفوري، وجميع أشكال الوقود الأحفوري، بحلول عام 2035 على أبعد تقدير، حتى نتمكن من وقف تمويل الحروب والصراعات."

في وقت سابق يوم السبت، تظاهر أعضاء من منظمة أوكسفام المناهضة للفقر في تظاهرة مختلفة في ميونيخ وهم يرتدون رؤوس ضخمة لقادة مجموعة السبع يطالبون بالمزيد من المساواة العالمية.

قال المتحدث باسم منظمة أوكسفام ، توبياس هاوسشيلد، لوكالة أسوشيتد برس: "نحن بحاجة إلى إجراءات ملموسة للتعامل مع الأزمات المتعددة في عصرنا". وهذا يعني أن مجموعة السبع يجب أن تتحرك على الفور. عليهم أن يكافحوا الجوع وعدم المساواة والفقر."

ودعا مسؤول أمني ألماني كبير المتظاهرين إلى الامتناع عن العنف. وقالت وزيرة الداخلية نانسي فيزر لبوابة تي-أونلاين الإخبارية "أتوقع من جميع المتظاهرين أن يتظاهروا سلميا، لا أن يؤذوا أحدا ولا يدمروا أي سيارات أو متاجر". تم نشر ما مجموعه حوالي 18000 شرطي حول موقع القمة والاحتجاجات.

من المتوقع أن يبدأ قادة مجموعة السبع - من الولايات المتحدة وبريطانيا وكندا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا واليابان - في الوصول إلى ألمانيا بعد ظهر يوم السبت، وسيتناولون قضايا مثل حرب روسيا على أوكرانيا، وتغير المناخ، والطاقة، و أزمة أمن غذائي تلوح في الأفق.

اقرأ المزيد: بعد الإخفاقات.. تغيير طائب نقلة جديدة في الصراع ( تسنيم)

وقال المستشار الألماني أولاف شولتز في مقطع فيديو بثه يوم السبت " الحرب الروسية الوحشية ضد أوكرانيا لها تأثير هنا أيضا" في إشارة إلى ارتفاع أسعار البقالة والغاز والطاقة.

وقالت المستشارة إن قادة مجموعة الدول السبع سيناقشون الوضع الحالي الذي أحدثته الحرب "وفي نفس الوقت يضمنون أننا نوقف تغير المناخ من صنع الإنسان".

تنعقد قمة مجموعة الدول السبع الكبرى في مدينة إلماو بولاية بافاريا من الأحد إلى الثلاثاء. وبعد اختتام الاجتماع، سيجتمع قادة 30 دولة في حلف الناتو في قمتهم السنوية التي تعقد من الأربعاء إلى الخميس في مدريد.

 

ليفانت نيوز _ أ ب

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!