الوضع المظلم
السبت ٢٥ / يونيو / ٢٠٢٢
Logo
مبابي يحسم قراره ويبلّغ إدارة الريال
كيليان مبابي (أرشيف)

حسم المهاجم الدولي الفرنسي، كيليان مبابي، قراره بشأن مستقبله وفضل البقاء مع فريقه الحالي باريس سان جرمان عوضاً عن الانتقال إلى ريال مدريد الإسباني، بحسب ما أفادت وسائل إعلام، السبت.

وذكرت صحف "ليكيب" و"لوباريزيان أوجوردوي" الفرنسيتان و"ماركا" الإسبانية إضافة إلى إذاعة "أر أم سي"، عن قراره بتمديد العقد مع سان جرمان لثلاثة أعوام بانتظار التوقيع رسمياً، على أن يعلن عن ذلك في وقت لاحق من مساء السبت.

اقرأ المزيد: مبابي أفضل لاعب في الدوري الفرنسي للمرة الثالثة على التوالي

وامتنع المقربون من مبابي التعليق على ما أوردته وسائل الإعلام لدى الاتصال بهم، بانتظار أن يصدر بيان رسمي من نادي العاصمة الفرنسية بهذا الشأن.

وكانت والدة مبابي، فايزة العماري، أفادت موقع كورة بلس المصري، الجمعة، بأن نجلها توصل إلى اتفاق مع كل من سان جرمان وريال، وبات عليه أن يختار بينهما.

وأكّدت، أنه "انتهت كل المفاوضات.. لدينا اتفاق مع مدريد وباريس. الآن الأمر متروك لكيليان كي يختار".

وأضافت الوالدة، التي تدير جزئياً أعمال بطل مونديال 2018: "العرضان متساويان.. من ناحية لدينا صورتنا (مدريد) ومن ناحية أخرى الممول.. لا فرق كبير لأن الناديين متساويان".

وينتهي عقد مبابي مع نادي العاصمة في يونيو، وقد أفاد بأنه سيعلن عن قراره "قبل" التجمع المقبل للمنتخب الفرنسي، في 28 مايو، لكن قد تتسارع الأمور لدرجة أن يعلن عن هذا القرار في عطلة نهاية الأسبوع الحالي، بحسب ما توقعت صحيفة "ليكيب" الرياضية، التي عنونت، الجمعة، "مبابي.. نهاية التشويق يوم الأحد"، ثم قالت، السبت، "سيبقى".

وبيّنت "ماركا" و"أر أم سي"، السبت، بأن مبابي اتصل برئيس ريال مدريد، فلورنتينو بيريس، ليعلمه شخصياً بقرار البقاء في سان جرمان، وهو الذي أراد الصيف الماضي الانتقال إلى النادي الملكي إلا أن الإدارة القطرية لنادي العاصمة الفرنسية وقف حائلاً دون إتمام الصفقة.

وقالت التقارير إن العرض الأخير الذي قدمه ريال لابن الثالثة والعشرين عاماً قدره قرابة 190 مليون يورو مكافأة توقيع، وراتب سنوي صاف بقيمة 40 مليون يورو، بالإضافة إلى 50% من حقوق صورته على غرار باقي لاعبيه.

لكن المقربين من مبابي يفضلون نسبة 100% التي يعرضها سان جرمان.

ويختتم مبابي وسان جرمان موسمهما، في وقت لاحق، السبت، حين يحتفلان بلقب الدوري أمام جمهور "بارك دي برانس" ضد متز في المرحلة الأخيرة من "ليغ 1" في لقاء سيكون وداعياً للجناح الأرجنتيني، أنخل دي ماريا، الراحل عن نادي العاصمة بعد سبعة مواسم في صفوفه.

 ليفانت – الحرة

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!