الوضع المظلم
الإثنين ١٥ / أغسطس / ٢٠٢٢
Logo
ماكرون يكشف عن خطة لتخفيف إجراءات كورونا
ماكرون يضع خطة لتخفيف إجراءات كورونا

تسعى الحكومة الفرنسيّة لتخفيف الحجر الصحي المفروض على البلاد منذ أشهر، من خلال وضع خطة لعودة الحياة إلى طبيعتها، ولكن ضمن الإجراءات الوقائيّة لتفادي تفشّي الفيروس.


قال الرئيس الفرنسي "إيمانويل ماكرون"، خلال زيارته لمدرسة ابتدائية في بلدة "مولان"، قرب باريس، "هناك حزمة جديدة من القرارات تصب جلّها في اتجاه واحد، وهو تخفيف الحجر الصحي المفروض على الفرنسيين منذ أشهر".


وخلال زيارة "ماكرون"، نوّه إلى عودة الحياة الاجتماعية والاقتصادية إلى مجراها شبه الطبيعي، في نهاية شهر يونيو/ حزيران أو يوليو/ تموز المقبل.


لائحة تتضمن أكثر الدول تضرراً بوباء كورونا في العالم


ومن بين تلك القرارات، ستشهد البلاد عودة طبيعية للحياة، بشكل تدريجي، منها إعادة فتح ساحات المقاهي والمتاحف، في منتصف شهر مايو/ أيار المقبل، والسماح لجميع الفرنسيين بالتنقل بشكل حر من مكان إلى آخر بعدما كانت حركة التنقل محدودة فقط في إطار 10 كم من المنزل. لكنه لم يكشف عن تاريخ دخول هذا القرار حيز التطبيق.


اقرأ: البدء بإجراءات قانونيّة بحق شركة أسترازينيكا


وبخصوص فتح المطاعم والمقاهي، وضع "ماكرون" خطّة تعتمد على ثلاث مراحل، وهي على النحو التالي: 


المرحلة الأولى، تتمثل في السماح بفتح باحات المطاعم في منتصف شهر مايو/ أيار القادم.


والمرحلة الثانية، فستتجسد في فتح قاعات المطاعم والمقاهي في المناطق التي لم "تتأثر كثيراً" بوباء كوفيد-19، أو في تلك التي قضي عليه نهائياً فيها.


والمرحلة الثالثة في فتح جميع المقاهي والمطاعم والمحلات التجارية في كامل التراب الوطني، في نهاية يونيو/ حزيران، ومنتصف شهر يوليو/ تموز المقبلين.


اقرأ المزيد: أطعمة تقوّي المناعة بعد سن الأربعين


وسجلت وزارة الصحة الفرنسية، 5952 إصابة جديدة خلال الساعات الـ24 الماضية، فيما بلغ مجمل الإصابات المسجلة في البلاد 5.5 مليون حالة إصابة.


ليفانت - الصحافة الفرنسية 

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!