الوضع المظلم
الأربعاء ١٠ / أغسطس / ٢٠٢٢
Logo
  • قصف متبادل بين قوات النظام والفصائل في مناطق "خفض التصعيد"

قصف متبادل بين قوات النظام والفصائل في مناطق
قصف-على-جبل-الزاوية

شهدت مناطق "خفض التصعيد" في إدلب وحماة، شمال غربي سوريا، يوم أمس الأربعاء، تجدد القصف المتبادل بين قوات النظام والفصائل المتواجدة في المنطقة.

وقصفت قوات النظام  بالمدفعية الثقيلة والصواريخ مواقع للفصائل في بلدات البارة وسفوهن وفليفل وبينين الواقعة بمنطقة جبل الزاوية جنوب إدلب، مصدره مواقع القوات  في مدينة كفرنبل.

وتزامن القصف مع تحليق مكثف لطائرات الاستطلاع الروسية في أجواء المناطق المستهدفة، دون ورود أنباء عن خسائر بشرية.

اقرأ أيضاً: 4 أطفال.. ضحايا القصف الروسي على بلدة معرة النعسان في ريف إدلب 

كما شهد محور المشاريع بسهل الغاب في ريف حماة الشمالي الغربي قصفاً صاروخياً متبادلاً، بين قوات النظام من طرف وفصائل غرفة عمليات الفتح المبين من طرف آخر، كما قصفت قوات النظام مناطق في محور كبانة بجبل الأكراد في ريف اللاذقية الشمالي، دون معلومات عن خسائر بشرية.

وأول أمس أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن قوات النظام قصفت بالمدفعية، محيط النقاط التركية في بلدة آفس، إضافة إلى بلدة معارة النعسان شرقي مدينة إدلب، وكفرنوران بريف حلب الغربي.

في الوقت الذي قصفت فيه هيئة "تحرير الشام" والفصائل بالصواريخ، تجمعات قوات النظام في قرية الصفصافة جنوب السرمانية بريف حماة الشمالي الغربي، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.

على صعيد  متصل، وصلت تعزيزات عسكرية ضخمة من الفرقة 25 إلى ريف معرة النعمان الشرقي خلال اليومين الماضيين، حيث تمركز قسم منها في بلدة الغدفة، التي تعد أحد أهم المراكز والمعسكرات التدريبية للفرقة، فيما اتجه القسم الآخر برفقة الطيران المروحي الروسي إلى مطار أبو الظهور العسكري، أكبر تجمعات الفرقة 25 في ريف إدلب.

ليفانت نيوز_ المرصد السوري لحقوق الإنسان

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!