الوضع المظلم
الخميس ١٣ / يونيو / ٢٠٢٤
Logo
  • غارات الإسرائيلية على مدينة بانياس وريف حمص.. تستهدف ميليشيات إيران

غارات الإسرائيلية على مدينة بانياس وريف حمص.. تستهدف ميليشيات إيران
سوريا_ قصف إسرائيلي/ أرشيفية

نفذت طائرات إسرائيلية، في مساء يوم الأربعاء، غارات جوية على مدينة بانياس الساحلية في سوريا، مما أدى إلى مقتل طفلة وإصابة عدة أشخاص بجروح، بالإضافة إلى خسائر مادية، وفقًا لما أوردته وكالة "سانا" استنادًا إلى مصدر عسكري تابع للنظام السوري.

وأفادت وسائل الإعلام المحلية المؤيدة للنظام السوري بأن القصف الإسرائيلي كان يستهدف مواقع عسكرية في منطقة الفرقلس بريف حمص، وأن الانفجارات التي سُمعت في شرق حمص كانت نتيجة لتدخل الدفاعات الجوية السورية ضد جسم غريب بالقرب من الفرقلس، مما أدى إلى اشتعال سيارة.

وأشارت التقارير إلى أن الغارات استهدفت أيضًا شاحنات كانت تمر عبر منطقة الفرقلس بريف حمص الشرقي. ونقلت وكالة "ريا نوفوستي" الروسية عن مصدر ميداني قوله إن الغارة استهدفت سيارات تابعة للقوات السورية المساندة في المنطقة.

اقرأ أيضاً: خسائر بالأرواح إثر كمين داعشي لقوات النظام وفصيل موالٍ لإيران

ويُعتقد أن مصطلح "القوات الرديفة" يشير إلى الميليشيات المدعومة من إيران التي تقاتل إلى جانب القوات النظامية السورية، وهناك تقارير تفيد بأن الغارات الإسرائيلية دمرت بشكل كبير نقطة تفتيش في مدينة الفرقلس بريف حمص الشرقي، والتي تُعد مركزًا رئيسيًا للميليشيات الإيرانية.

وأفادت المصادر الموالية للنظام بأن طفلة لقيت حتفها وأصيب 13 شخصًا نتيجة "انفجار جسم غريب في مستودع في بانياس يُعتقد أنه صاروخ"، وفقًا لما شهده السكان، وذكرت إذاعة "شام إف إم" أن الإصابات وقعت بين المدنيين في حي الكورنيش الجنوبي ببانياس نتيجة انفجار جسم غير معروف.

ومن ناحيتها، سجلت شبكة "السويداء 24" انفجارًا في سماء محافظة السويداء جنوبي سوريا، تلاه احتراق جسم غير معروف وسماع دوي انفجارين متتاليين، وتُرجح الشبكة أن الانفجار كان نتيجة لصاروخ اعتراضي استهدف الجسم الغريب.

وأشار المرصد السوري لحقوق الإنسان إلى أن الصواريخ الإسرائيلية استهدفت على الأقل موقعًا عسكريًا واحدًا بالقرب من منطقة الفرقلس في ريف حمص الشرقي، مما أدى إلى ارتفاع أعمدة الدخان من الموقع، بينما حاولت الدفاعات الأرضية السورية التصدي لها.

وأكد المرصد أن قوات حزب الله اللبناني والميليشيات الإيرانية تتمركز في المنطقة، ووفقًا للمرصد، فقد تعرضت الأراضي السورية منذ بداية العام الحالي لـ42 هجومًا إسرائيليًا، 30 منها جوية و12 صاروخية، أسفرت عن إصابة وتدمير حوالي 90 هدفًا، بما في ذلك مستودعات الأسلحة والذخائر والمقار والمراكز والمركبات، بالإضافة إلى مقتل 142 عسكريًا وإصابة 69 آخرين.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!