الوضع المظلم
الأحد ٢٧ / نوفمبر / ٢٠٢٢
Logo
عرس يتحول إلى مهرجان في الجزائر.. فما القصة؟
عرس يتحول إلى مهرجان في الجزائر.. فما القصة؟

تحول عرس في الجزائر إلى مهرجان، بعد توافد عدد كبير من الناس لحضور الحفل، لكن قبل أن يبدأ الحفل لم يأتِ عليه أحد من المعازيم مما دفع والدة العريس إلى البكاء.

وفي التفاصيل، خرجت أم الشاب "سفيان عقاقنة"، وهي من ولاية خنشلة الجزائرية، لتضع الحناء على يد ابنها، وهي إحدى العادات في الجزائر قبل حفل الزفاف، فتفاجأت بأن ابنها يكاد يكون وحيداً والمكان شبه فارغ.

وأثارت دموع المرأة الجزائرية التي أحزنها قلة حضور حفل الحناء الخاص بابنها، تفاعلاً واسعاً عبر وسائل التواصل الاجتماعي، ليتحول عرس ابنها لاحقاً إلى ما يشبه المهرجان.

اقرأ المزيد: بعد أكثر من ربع قرن.. نبيلة عبيد تكشف سر خلافها مع ناديا الجندي

وبعد تعاطف رواد منصات التواصل في الجزائر، والنداءات الكبيرة، مما دفع الكثيرون للتوجه من مختلف المناطق لمشاركة العريس فرحته، في موكب عرس وصف بأنه "خيالي".

وأظهرت صور وفيديوهات متداولة على وسائل التواصل، للأعداد الكبيرة للأشخاص والسيارات التي جاءت إلى منطقة "ششار" لمشاركة سفيان الاحتفال بيوم عرسه.

ولبى النداء لحضور حفل الزفاف أكثر من 900 سيارة وشارك آلاف الجزائريين لإسعاد وإدخال الفرحة لأم سفيان، وفقاً لوسائل إعلام جزائرية. 

اقرأ المزيد: حادث سير مؤلم يودي بحياة 8 لبنانيين وإصابة عدد من السوريين في عرسال

وأشاد مغردون بهبّة الجزائريين الذين قدموا من مختلف الولايات لترتسم البسمة على وجه الشاب سفيان ووالدته، بعد أن قدموا الهدايا والمساعدات للعريس.

ليفانت - بي بي سي 

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!