الوضع المظلم
الثلاثاء ١٦ / أغسطس / ٢٠٢٢
Logo
  • هبوط جماعي للعملات المشفرة وإفلاس شركات ومنصات تداول

هبوط جماعي للعملات المشفرة وإفلاس شركات ومنصات تداول
صورة تعبيرية

نزلت القيمة السوقية لسوق الكريبتو للعملات المشفرة خلال تعاملات اليوم الأربعاء إلى مستويات يناير 2021 لتهبط دون الـ 900 مليار دولار بخسائر وصلت إلى 60 مليار دولار في بضع ساعات.

وسجلت القيمة الحالية للعملات المشفرة خسائر بأكثر من 2200 مليار دولار مقابل ذروتها التاريخية المسجلة في نوفمبر 2021 عندما تجاوزت الـ 3.1 تريليون دولار.

وفقدت العملات الرقمية منذ بداية موجة التراجعات التي ضربت السوق في أبريل بأكثر من 1.3 تريليون دولار نزولاً من مستويات أعلى الـ 2.2 تريليون دولار.

بالرغم من ارتفاع محدود في مؤشر الخوف والجشع إلا أن مشاعر المتداولين ما تزال قرب أدنى مستوياتها في أغسطس 2019 بعد تحسن طفيف لم يستمر طويلاً عقب انهيار معنويات المستثمرين.

إلى ذلك، انخفضت بيتكوين حتى الآن بأكثر من 5% نزولاً إلى مستويات 20 ألف دولار بينما بلغت قيمتها السوقية حوالي 383 مليار دولار إذ تراجعت العملة الأولى 35% خلال شهر.

تراجعت الإيثريوم بوتيرة أكبر حيث انخفضت 8% نزولاً إلى مستويات 1.1 ألف دولار بالرغم من ارتفاعها 4% خلال أسبوع. وتراجعت بينانس كوين بنسبة 95 نزولاً إلى مستويات دون الـ 220 دولار

لحقت بالركب كاردانو 4% نزولاً إلى مستويات 0.47 دولار بقيمة سوقية 16.1 مليار دولار، بينما تنخفض الريبل التي فقد مكانتها بعد تقدم كاردانو، بنسبة 6% نزولاً إلى مستويات 0.33 دولار بقيمة سوقية 16 مليار دولار.

سام بنكمان. الرئيس التنفيذي لشركة FTX التي تملك واحدة من أقوى المنصات في العالم

لم تغير سولانا طريقها عن الهبوط إلى 10% فتصل مستويات 35 دولار بينما تنخفض 80% منذ بداية العام، فيما انخفضت دوج كوين 11% نزولاً إلى مستويات 0.065 دولار بينما تنخفض بنسبة 62 % من بداية العام.

منصات خاسرة

في سياق متصل، أدلى سام بنكمان- فرايد، الرئيس التنفيذي لشركة FTX التي تملك واحدة من أقوى المنصات في العالم، ببعض التصريحات الصادمة حول صناعة العملة الرقمية في مقابلته الأخيرة.

في مقابلة مع فوربس، قال  بنكمان - فرايد أن العديد من بورصات العملات الرقمية الصغيرة قد أفلست، وحذر من أن عدد شركات التشفير المفلسة سيزداد في الفترة المقبلة.

اقرأ المزيد: البنك الدولي يقدم 500 مليون دولار لدعم الأمن الغذائي المصري

ورأى سام بنكمان فرايد أن شركات العملات المشفرة قد نمت بشكل لا يمكن السيطرة عليه في العامين الماضيين، وأن الشركات لم تكن مستعدة بعد الانخفاض الحاد.

ووفقًا لبنكمان-فرايدـ، فإن شركات العملات المشفرة على وشك الإفلاس لأنها فشلت في الوفاء بوعودها بالعوائد المرتفعة التي تصل إلى رقمين.

وعرضت FTX مؤخراً تقديم قرض إلى فويجيير ديجيتال وبلوك فاي، اللتين كانتا تواجهان أزمة سيولة. ومن ناحية أخرى، يُعتقد أن شركة سليسيوس لإقراض العملات الرقمية تواجه مخاطر لا يمكن استردادها. والشركة الأخرى المتعثرة، ثري آروز كابيتال أيضاً حاليًا واحدة من أكثر الشركات المعرضة لخطر الإفلاس.

 

ليفانت نيوز _ وكالات

 

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!