الوضع المظلم
السبت ٢١ / مايو / ٢٠٢٢
Logo
زوكربيرغ يهدد أوروبا بحرمانها من
مارك يمتلك حساباً في تطبيق "سينغال"

أطلق "مارك زوكربيرغ" تهديداً بإغلاق موقعي "فيسبوك" نتيجة اللوائح التي تهدف إلى إعاقة جمع بيانات التطبيقات، أفادت CityAM أن شركة "ميتا"، المعروفة سابقاً باسم "فيسبوك"، ضمّنت التحذير في تقرير قدمته لجنة الأوراق المالية والبورصات، الأسبوع الفائت.

إلا أن الرد جاء من جانب الأوربيين، على لسان وزيرين، ألماني وفرنسي، بقولهما إن الحياة ستكون أفضل من دون شركة "ميتا" وشبكتيها الاجتماعيتين.

وتذمّر عملاق التكنولوجيا في كاليفورنيا من قواعد الاتحاد الأوربي التي ستمنعه ​​من وضع بيانات الأوربيين على الخوادم الأميركية.

ومن دون القدرة على نقل هذه البيانات وتخزينها ومعالجتها من خلال المحيط الأطلسي، قالت Meta إنها قد تضطر إلى إغلاق الخدمات الأساسية في أوربا، وفق ما نقل موقع "ذا صن" البريطاني.

وإذا نفذت الشركة هذا القرار، فقد يؤدي إلى منع البريطانيين من الوصول إلى "فيسبوك" و"إنستغرام".

اقرأ المزيد: أكثر الشعوب إدماناً على الهواتف الذكية

وتطالب "ميتا" السماح لها بالاستمرار في استخدام إطار عمل نقل البيانات عبر المحيط الأطلسي المسمى Privacy Shield وهو الأساس القانوني الذي استخدمته الشركة لإجراء عمليات نقل البيانات حتى تم إبطالها في يوليو (تموز) 2020، وفق قوانين جديدة صممت لحماية بيانات الأوروبيين.

اقرأ المزيد: إنستغرام يضيف تحديثات للحصول على معلومات صحيحة في ظلّ كورونا

وعلى خلفية ذلك، أوضح وزير الاقتصاد الألماني الجديد، روبرت هابيك، للصحافيين خلال اجتماع في باريس، ليل الاثنين الماضي، أنه عاش من دون "فيسبوك" و"تويتر" لمدة أربعة أعوام بعد تعرّضه للاختراق، "وكانت الحياة رائعة"، وفق تعبيره.

من جهة أخرى، أكد وزير المالية الفرنسي، برونو لو مير، متحدثاً إلى جانب زميله الألماني، أن "الحياة ستكون جيدة جداً من دون فيسبوك"، بحسب CityAM.

ليفانت - وكالات 

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!