الوضع المظلم
الخميس ١٣ / يونيو / ٢٠٢٤
Logo
  • تحليلات: تخزين الصين للذهب والنفط قد يكون إشارة لتحركات مستقبلية

تحليلات: تخزين الصين للذهب والنفط قد يكون إشارة لتحركات مستقبلية
الصين \ تعبيرية

أثارت سرعة الصين في تخزين السلع الاستراتيجية، خاصة الذهب والنفط، الانتباه العالمي، مما دفع البعض للتساؤل عما إذا كانت الدولة، تحت قيادة الرئيس شي جين بينغ، تستعد لنزاع مسلح مع تايوان.

**الصين تستفيد من دروس العقوبات على روسيا**

كشف تحليل للرئيس السابق لمكتب الاستخبارات البحرية الأمريكية، مايكل ستوديمان، نُشر على موقع War on the Rocks، أن الصين ربما تكون قد استخلصت العبر من العقوبات الغربية المفروضة على روسيا بسبب الأزمة الأوكرانية. وأشار إلى أن بكين شرعت في تدابير وقائية لحماية اقتصادها المحلي من ضغوط مشابهة، وفقًا لما ذكرته مجلة "نيوز ويك".

**تايوان: هل تستعد الصين للغزو؟**

يعتقد بعض المسؤولين الأمريكيين أن الرئيس شي قد أمر القوات الصينية بالتجهيز لاحتمال غزو تايوان بحلول عام 2027، رغم وجود اختلاف في الآراء داخل واشنطن حول مدى جدية هذا التهديد.

اقرأ أيضاً: الصين تفرض عقوبات على 12 شركة أمريكية

**الذهب والنفط: مكونات الاحتياط الصيني**

من بين الموارد التي تم تخزينها، شهد الذهب ارتفاعًا قياسيًا في الأسعار مؤخرًا، مما دفع البنك المركزي الصيني إلى تنويع محفظته الاستثمارية وتحويل المستهلكين نحو الاستثمار في المعدن الثمين كملاذ آمن وسط تقلبات سوق الأسهم والقيود المالية الصارمة.

**احتياطي الذهب يتزايد**

زاد بنك الشعب الصيني من احتياطياته الذهبية للشهر الثامن عشر على التوالي في أبريل، معززًا قيمتها بنسبة 5% بعد ارتفاع بنسبة 8% في مارس.

**النفط جزء من الاستراتيجية الصينية**

وسعت الصين، التي تعد أكبر مستورد للنفط في العالم، من مشترياتها لتصل إلى رقم قياسي بلغ 11.3 مليون برميل يوميًا العام الماضي، وهو ما يمثل زيادة بنسبة 10% مع تنامي الطلب على الوقود بعد تخفيف القيود المتعلقة بالوباء.

**توترات مضيق تايوان تتصاعد**

شهد الأسبوع الماضي تصاعدًا في التوترات بمضيق تايوان، حيث أجرت القوات الصينية مناورات عسكرية لمدة يومين حول الجزيرة، في خطوة تُعتبر عقابًا لتايوان على تنصيب رئيس يُعارض بكين. وأعلنت الصين أن هذه التدريبات تهدف إلى تقييم قدرات جيش التحرير الشعبي في "السيطرة على المناطق الرئيسية".

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!