الوضع المظلم
الأحد ٢١ / أبريل / ٢٠٢٤
Logo
  • بفضل التكنولوجيا.. مليارديرات العالم يستعيدون ثرواتهم في 2023

بفضل التكنولوجيا.. مليارديرات العالم يستعيدون ثرواتهم في 2023
Image by Pete Linforth from Pixabay

بعد عام من الانكماش الاقتصادي والتقلبات السياسية، عاد أغنى 500 شخص في العالم إلى مستوياتهم السابقة من الثراء في 2023، بفضل النمو القوي لقطاع التكنولوجيا. وبحسب مؤشر "بلومبرغ" للمليارديرات¹، فقد زادت ثروات هؤلاء الأثرياء بمقدار 1.5 تريليون دولار هذا العام، ممحين خسائرهم البالغة 1.4 تريليون دولار في 2022.

وكانت أسهم التكنولوجيا هي العامل الرئيسي وراء هذا التعافي، حيث سجلت مستويات قياسية جديدة، مدعومة بالاهتمام المتزايد بالذكاء الاصطناعي والابتكارات الرقمية. وقال موقع "فوربس" الاقتصادي² إن ثروات المليارديرات في مجال التكنولوجيا نمت بنسبة 48%، أو 658 مليار دولار، وشكلت نحو 44% من إجمالي زيادة ثروات أغنى 500 شخص في العالم.

اقرأ أيضاً: ثروات بملايين الدولارات.. تعرف إلى أغنى الحيوانات الأليفة في العالم!

وفي صدارة هذه القائمة، جاء إيلون ماسك، الرئيس التنفيذي لشركتي "تسلا" و"سبيس إكس"، اللذين حققا نجاحات باهرة في مجالات السيارات الكهربائية والفضاء، وأضاف ماسك 95.4 مليار دولار إلى ثروته، ليصل إلى 232 مليار دولار، ويتفوق على برنارد أرنو، صاحب شركة "إل في إم إتش مويت إينيسي لوي فيتون"، الذي تأثرت ثروته بتراجع الطلب على السلع الفاخرة في ظل الأزمة الصحية والاقتصادية.

وحل جيف بيزوس، مؤسس شركة "أمازون دوت كوم"، في المركز الثالث، بعد أن زادت ثروته بأكثر من 70 مليار دولار، مستفيداً من ازدهار التجارة الإلكترونية والخدمات السحابية، وتلاه مارك زوكربيرغ، الرئيس التنفيذي لشركة "ميتا بلاتفورمز"، الشركة الأم لـ"فيسبوك" و"إنستغرام" و"واتساب"، الذي زادت ثروته بأكثر من 80 مليار دولار، بعد أن أعلن عن خططه لإنشاء عالم افتراضي يسمى "الميتافيرس".

ولم يكن العام سعيداً لجميع المليارديرات، فقد تعرض بعضهم لخسائر كبيرة، أبرزها غوتام أداني، الرجل الأغنى في الهند، الذي خسر 37.3 مليار دولار في 2023، بعد أن كشفت شركة "هيندنبرغ ريسيرش" عن تقرير يتهم "أداني غروب" بالتلاعب في الأرقام والمخالفات المالية، ورغم ذلك، لا يزال أداني يحتل المركز الثامن في قائمة أغنى 500 شخص في العالم، بثروة تبلغ 84 مليار دولار.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!