الوضع المظلم
الثلاثاء ٢٣ / يوليو / ٢٠٢٤
Logo
بسبب تطفّله.. امرأة إيرانية تدهس عمامة رجل دين في قم
إيران

عرضت مسيح علي نجاد وهي ناشطة إيرانية، شريط مصور من خلال صفحتها على موقع "تويتر"، لأحد رجال الدين في مدينة قم، وهو يعتدي بالضرب على امرأة بسبب الحجاب.

ويظهر في الشريط أن رجل الدين كان ينصح (أو بالأحرى يتطفل) على السيدة بخصوص الطريقة المثلى للبس الحجاب، ثم ضربها بعصاه على رأسها، لتعقب عليه المرأة بدهس عمامته التي سقطت على الأرض، ضمن في واقعة أثارت جدلاً على مواقع التواصل الاجتماعي الإيرانية.

اقرأ أيضاً: بينيت لا يعارض الاتفاق النووي "الجيد" مع إيران

ويتزياد التململ في أوسطا الشعب الإيراني، مع توسع المظاهرات، ففي التاسع من ديسمبر الجاري، عمد التربويون في قم الإيرانية، إلى تنظيم وقفة احتجاجية أمام الإدارة العامة للمحافظة، احتجاجاً على عدم تلبية مطالبهم، المتمثلة بإلغاء التمييز، وزيادة الرواتب، والتنفيذ الكامل لتصنيف الرواتب، والتنفيذ الكامل لمعادلة المتقاعدين، وتوفير سبل العيش والكرامة.

العلم الإيراني/ أرشيفية

وقد تكلم طفل في الوقفة الاحتجاجية للمعلمين في محافظة قم، لافتاً إلى المشاكل الاقتصادية والرفاهية لوالديه المعلمين، بما في ذلك الثلاجة الفارغة وغياب البهجة في الأسرة نتيجة مشاكل معيشية، كما تجمهر مجموعة من المعلمين المتعاقدين في أصفهان أمام إدارة التربية والتعليم، داعين إلى معالجة مطالبهم، مشتكين من عدم المساواة في رواتبهم.

وذكر أحد المدرسين الحاضرين في الوقفة: “نحن معلمون متعاقدون وعددنا حوالي 3000 موظف في أصفهان”، وأضاف: “حسب التعميم الذي أرسل إلينا، فقد تم تحديد راتب مليون تومان مع تأمين لمدة 15 يوماً، وهذا المبلغ لا يكفي للمعيشة”.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!