الوضع المظلم
الأربعاء ١٠ / أغسطس / ٢٠٢٢
Logo
انفجار عبوة ناسفة في إدلب مع استمرار القصف الروسي
الانفجار ناجم عن عُبْوَة ناسفة كانت مركونة بسيارة قيادي جهادي/ الدفاع المدني فيسبوك
أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، بسماع دوى انفجار متوسط الشدة بمدينة إدلب الخاضعة لسيطرة هيئة “تحرير الشام” جبهة النصرة سابقاً، والفصائل الجهادية.

وذكر المرصد أن الانفجار ناجم عن عُبْوَة ناسفة كانت مركونة بسيارة قيادي جهادي من جنسية غير سورية انفجرت بعد نزوله منها في حي وادي النسيم، ما أدى إلى وقوع أضرار مادية فقط.

في الأثناء، نفّذت الطائرات الحربية الروسية، صباح اليوم السبت، لأكثر من 6 غارات جوية، استهدفت خلالها مناطق في محيط قرية مشمان بريف إدلب الغربي، ضمن منطقة “خفض التصعيد”، دون معلومات عن خسائر بشرية حتى اللحظة.

على صعيد متصل، قصفت قوات النظام مناطق في محاور التماس بجبل الزاوية في ريف إدلب الجنوبي، ولا معلومات عن إصابات.

إدلب.. قصف روسي/ الدفاع المدني فيسبوك

وأفاد الدفاع المدني في إدلب بإصابة مدني بجروح خطرة، ونفوق عدداً من الأبقار بقصف للطائرات الحربية الروسية استهدف مزارع في منطقة شادرني بريف جسر الشغور غربي إدلب.

يوم أمسِ الجمعة، شهدت محاور سراقب شرقي مدينة إدلب اشتباكات متقطعة بالأسلحة المتوسطة والثقيلة بين فصائل غرفة عمليات “الفتح المبين” من جهة، وقوات النظام من جهة أخرى، حيث استهدفت “الفتح المبين” بقذائف المدفعية مواقع قوات النظام شرقي مدينة سراقب، دون ورود أنباء عن خسائر بشرية.

اقرأ أيضاً: تعزيزات عسكرية لتركيا والنظام إلى ريف حلب

في 30 تشرين الأول، أن مقاتلات روسية استهدفت المنطقة الحدودية مع لواء إسكندرون شمالي إدلب، حيث نفذت 4 غارات استهدفت خلالها مقرات سابقة للفرقة 23 العسكرية في محيط منطقة قاح التي تحوي عدد كبير من مخيمات للنازحين، ولم ترد معلومات عن سقوط خسائر بشرية

ليفانت نيوز_ المرصد السوري_ الدفاع المدني


النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!