الوضع المظلم
الجمعة ١٩ / أبريل / ٢٠٢٤
Logo
النفط ينهي عام 2023 بخسائر كبيرة.. وسط توترات عالمية
النفط \ تعبيرية \ متداول

تعرضت أسعار النفط لضغوط كبيرة في عام 2023، حيث خسرت أكثر من 10% من قيمتها على أساس سنوي، بسبب العوامل الجيوسياسية والاقتصادية التي أثرت على الطلب والعرض على المستوى العالمي.

وبحسب "رويترز"¹، فقد تراجعت العقود الآجلة لخام برنت إلى 77.04 دولار للبرميل، والعقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط إلى 71.65 دولار للبرميل، في آخر يوم تداول في العام، وهو أدنى مستوى لهما منذ عام 2020، عندما انهارت الأسعار بسبب تفشي جائحة كورونا.

اقرأ أيضاً:  متأثرة بعمليات جني الأرباح.. أسعار النفط تشهد انخفاضاً ملحوظاً

وكان النفط قد شهد ارتفاعاً ملحوظاً في العام الماضي، حيث زاد خام برنت بنسبة 10% وخام غرب تكساس الوسيط بنسبة 7%، نتيجة للقلق من تعطل الإمدادات بعد أن احتلت روسيا أوكرانيا في أكتوبر/ تشرين الأول، ولكن هذا الارتفاع لم يدم طويلاً، حيث تأثرت الأسعار بتباطؤ النمو العالمي وارتفاع التضخم والفائدة، والتي أثقلت كاهل الاقتصادات المستهلكة للنفط.

وتوقع محللون واقتصاديون أن ينخفض متوسط سعر خام برنت إلى 82.56 دولار للبرميل في 2024، مقارنة بمتوسط 84.43 دولار في نوفمبر/ تشرين الثاني، بسبب تراجع الطلب على النفط في ظل تفاقم الأزمة الصحية والاجتماعية، وقالوا إن الأوضاع الجيوسياسية المتوترة قد تدعم الأسعار إلى حد ما، لكنها لن تكون كافية للتغلب على العوامل السلبية الأخرى.

وأبدى المحللون شكوكاً في قدرة "أوبك+"، وهي تحالف بين منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفائها من المنتجين الآخرين، على الالتزام بخطتها لخفض الإنتاج بمقدار ستة ملايين برميل يوميا، وهو ما يشكل 6% من الإمدادات العالمية، لدعم الأسعار.

وأشاروا إلى أن "أوبك" تواجه ضغوطاً من المنافسين والمستهلكين، وأن حصتها في السوق العالمية تنخفض إلى أدنى مستوى منذ الجائحة، بسبب تخفيضات الإنتاج وانسحاب أنغولا من المنظمة.

وفي الوقت نفسه، أثارت الحرب في الشرق الأوسط، التي تشهد مواجهات بين إسرائيل وحزب الله في لبنان، وبين إسرائيل وحماس في غزة، مخاوف بشأن انقطاع محتمل في الإمدادات في الأشهر القليلة الماضية، والتي من المتوقع أن تستمر في عام 2024، وقالت "رويترز" إن هذه الحرب قد تؤثر على ممرات النقل البحري والأنابيب النفطية في المنطقة، وتزيد من المخاطر الأمنية للمنتجين والمستوردين.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!