الوضع المظلم
الثلاثاء ٠٩ / أغسطس / ٢٠٢٢
Logo
  • الدولار يهبط والنفط يرتفع وباتجاه تسجيل انخفاض أسبوعي

الدولار يهبط والنفط يرتفع وباتجاه تسجيل انخفاض أسبوعي
Iraqi labourers work at an oil refinery in the southern town Nasiriyah. (File photo AFP)

انخفض الدولار الأمريكي يوم الجمعة ويبدو أنه في طريقه لتسجيل أول انخفاض أسبوعي له هذا الشهر في الوقت الذي قلص فيه المتداولون توقعاتهم بشأن الأسواق التي قد تصل فيها أسعار الفائدة إلى الذروة مع تحويل تركيزهم إلى توقيت خفض أسعار الفائدة لمواجهة الركود المحتمل.

وكان من العوامل المهمة هذا الأسبوع انخفاض أسعار النفط والسلع الأساسية، مما خفف من المخاوف المتعلقة بالتضخم وسمح لأسواق الأسهم بالانتعاش. وأدى هذا إلى انحسار وضع الملاذ الآمن الذي كان يدعم الدولار مقابل العملات الرئيسية الأخرى.

وفي أواخر التعاملات الصباحية في نيويورك، انخفض مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من ست عملات رئيسية، 0.3 بالمئة إلى 104.06.

وانخفض الدولار الذي يعد ملاذا آمنا أكثر بعد أن أظهرت بيانات أن مبيعات المنازل الجديدة قفزت 10.7 بالمئة إلى معدل سنوي معدل موسميا قدره 696 ألف وحدة الشهر الماضي.

وأدى رفع سعر الفائدة إلى انخفاض عوائد سندات الخزانة لأجل 10 سنوات إلى أدنى مستوياتها منذ أسبوعين، بينما هبط مؤشر الدولار 0.5 بالمئة هذا الأسبوع.

النفط

وارتفع النفط أكثر من اثنين بالمئة يوم الجمعة مدعوماً بنقص المعروض على الرغم من اتجاه الخام لتسجيل انخفاض لثاني أسبوع على التوالي وسط مخاوف من أن ارتفاع أسعار الفائدة قد يدفع الاقتصاد العالمي إلى الركود.

وارتفعت العقود الآجلة لخام برنت 2.78 دولار أو 2.5 بالمئة إلى 112.83 دولار للبرميل بحلول الساعة 1610 بتوقيت جرينتش، بينما صعدت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 3.02 دولار أو 2.9 بالمئة إلى 107.29 دولار للبرميل.

وقال رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي جيروم باول يوم الخميس إن التزام البنك المركزي الأمريكي بكبح جماح التضخم "غير مشروط"، مما زاد المخاوف بشأن زيادات إضافية في أسعار الفائدة التي ستلقي بظلالها على الأسواق المالية.

اقرأ المزيد: نتفليكس تسرّح 300 موظف.. لخفض النفقات

واقترب النفط هذا العام من أعلى مستوياته على الإطلاق عند حاجز 147 دولارا الذي بلغه عام 2008 مع تسبب الغزو الروسي لأوكرانيا في تفاقم نقص الإمدادات في وقت يتعافى فيه الطلب من آثار جائحة كوفيد-19.

وارتفعت أسعار الخام بفعل الإغلاق شبه الكامل للإنتاج في ليبيا عضو منظمة أوبك بسبب الاضطرابات. ويجتمع أعضاء منظمة أوبك وحلفاؤها في إطار ما يسمى بمجموعة أوبك+ في 30 يونيو حزيران، ومن المتوقع أن يتفقوا على الالتزام بخطة سابقة لتسريع وتيرة زيادات طفيفة في إنتاج النفط في يوليو تموز وأغسطس آب، بدلا من ضخ المزيد من النفط.

 

ليفانت نيوز _ وكالات

 

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!