الوضع المظلم
الإثنين ١٥ / أغسطس / ٢٠٢٢
Logo
  • البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية: سنغادر وننهي محفظتنا الاستثمارية بروسيا

البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية: سنغادر وننهي محفظتنا الاستثمارية بروسيا
اقتصاد روسيا

ذكرت رئيسة البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، يوم الثلاثاء، إن البنك سيتخارج من حصصه في شركات روسية في أقرب وقت ممكن، وأعلمت أوديل رينو باسو الصحفيين على هامش الاجتماع السنوي للبنك ضمن مدينة مراكش المغربية: "سنغادر وننهي محفظتنا الاستثمارية بأسرع ما يمكن ونحن نعمل على ذلك".

وكان قد كشف البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، أواخر مارس 2022، عن إغلاق مقاره في موسكو ومينسك كنتيجة لا يمكن تجنّبها للأعمال التي قامت بها جمهورية روسيا الاتحادية بمساعدة بيلاروسيا.

اقرأ أيضاً: روسيا تنقل مواطنين أوكرانيين إلى أراضيها

وتتعرض بيلاروسيا المحاذية لكل من أوكرانيا وروسيا، إلى عقوبات غربية كذلك على خلفية دورها في النزاع، ويرجح أن ينكمش اقتصادها بنسبة ثلاثة في المئة هذا العام وبأن تشهد ركوداً في 2023.

وقد تشكل البنك الأوروبي لإعادة البناء والتنمية عام 1991 لمساعدة الدول السوفياتية سابقاً، على التحوّل إلى اقتصادات السوق الحر، بيد أنه وسّع نطاق نشاطه لاحقا ليتضمن دولاً في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

ورجح المصرف بأن تحقق منطقة استثماره، باستثناء روسيا وبيلاروسيا، نمواً بنسبة 1,7% هذا العام، مقارنة بترجيحاته السابقة بأن تبلغ النسبة 4,2% في نوفمبر/تشرين الثاني.

ولم يضخ البنك أموالاً جديدة للعمل في روسيا منذ أن ضم الكرملين شبه جزيرة القرم في 2014، بيد أنه ما زال يملك حصصاً في مجموعة من الشركات الروسية، من ضمنها شركات في القطاع المالي مثل كريديت بنك أوف موسكو وسوق موسكو للأوراق المالية.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!