الوضع المظلم
الخميس ١٨ / أغسطس / ٢٠٢٢
Logo
  • الأسواق التونسية.. وفرة بالخراف المحلية قبيل أيام من "الأضحى"

الأسواق التونسية.. وفرة بالخراف المحلية قبيل أيام من
سوق خراف في تونس \ متداول

قبيل أيام قليلة من عيد الأضحى المبارك، تعيش الأسواق التونسية وفرة من الخراف المحلية والمقدرة بقرابة 1.6 مليون رأس، ما ساهم في استقرار الأسعار، وتتراوح أسعار الأضاحي في تونس بين 600 دينار (200 دولار) و1500 دينار (نحو 500 دولار) وهي نفس أسعار في السنة الماضية.

بيد أنه في تونس مهما ارتفعت الأسعار، لا يتمكن المواطن التونسي أن يتجاهل هذه المناسبة، لإسعاد عائلاتهم، بينما تسعى عائلات تونسية إلى شراء لحوم جاهزة لتوفير المصاريف.

فيما حددت السلطات التونسية السعر المرجعي لبيع الأضاحي بسعر 14 ديناراً (4 دولارات) للكيلوجرام من الخروف الحي، وذكر مدير وحدة الإنتاج الحيواني بالاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري منور الصغير، إنه جرى الاتفاق على اعتماد سعر مرجعي لبيع أضاحي العيد بقرابة 14 ديناراً.

اقرأ أيضاً: تونس تواصل ملاحقة فلول التنظيمات الإرهابية

وقد عدّ في تصريحات لـموقع "العين الإخبارية" أن هذا السعر هو المناسب لمربي الماشية، مردفاً أن معدل سعر أضاحي العيد لهذا العام يقارب 600 دينار (200 دولار) في أهم مناطق الإنتاج في تونس.

وشدد على أن سعر الكيلوجرام من الخروف الحي العام الماضي، كان يصل إلى 13 ديناراً، مبيناً أن الزيادة ستكون في حدود 50 ديناراً للأضحية التي يكون معدل وزنها في حدود 40 كيلوجراماً مقارنة بالسنة الماضية.

وكشف أن محافظة سيدي بوزيد (وسط) تحتل المرتبة الأولى في مجموع الأضاحي، حيث يصل الإنتاج إلى 313 ألف رأس خروف مقابل 296 ألف رأس خروف في الموسم الماضي.

ونوّه إلى أن موعد عيد الأضحى أضحى يتأخر نسبياً بالمقارنة مع موسم ولادات الأغنام التي تتوازى مع أشهر سبتمبر وأكتوبر ونوفمبر وديسمبر، وأوضح ذلك بأن أعمار الخراف ستكون ما بين 7 و8 أشهر وتزن في معدل 45 كيلوجراماً، بالقول إن تونس لن تحتاج هذه السنة إلى استيراد المواشي.

ليفانت-العين الإخبارية

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!