الوضع المظلم
الثلاثاء ٢١ / مايو / ٢٠٢٤
Logo
5 تحديات أمام مواجهة انتشار الكوليرا في سوريا
الكوليرا في سوريا (إنترنت)

أفصحت "شيرين النصيري"، المسؤولة في المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية في منطقة الشرق الأوسط، يوم السبت 12 فبراير/تشرين الثاني، عن أهم التحديات أمام مواجهة مرض "الكوليرا" في سوريا.

وذكرت "النصيري" إن هنالك خمس تحديات أمام مواجهة انتشار الكوليرا في سوريا، في ظل زيادة مجموع الإصابات المؤكدة بالكوليرا في كلّ أرجاء سوريا إلى أكثر من 1750، من ضمنهم 88 حالة وفاة، إضافة إلى قرابة 30 ألف حالة مشتبهة.

اقرأ أيضاً: تحقيق صحفي.. "سيرغي سوروفيكين" متورط بقضايا فساد ونهب خيرات سوريا

ووفق النصيري فإن التحديات تتضمن "عدم توفر مختبرات الأحياء الدقيقة في بعض المحافظات، وضعف خدمات المياه والصرف الصحي والنظافة، والنظام الصحي الهش الذي يؤثر على الخدمات الصحية، وعدم الوصول في بعض الأوقات إلى بعض المناطق بسبب الصراع أو انعدام الأمن، بما في ذلك داخل المخيمات"، إلى جانب "التأخير في الإبلاغ عن الحالات اليومية ما يؤدي إلى عدم وضوح الصورة الوبائية".

وشددت على أن منظمة الصحة العالمية ساهمت مع وزارة الصحة لتقديم طلب للحصول على مليوني جرعة من لقاح الكوليرا، ومن المزمع توزيعها على جميع السكان الذين تزيد أعمارهم عن عام واحد في الحسكة ودير الزور والرقة وحلب. 

وكانت قد أعلنت الحكومة البريطانية عن جاهزيتها لتقديم منحة مالية بأكثر من مليوني دولار إلى منظمة الأمم المتحدة للطفولة "اليونيسف"، لدعم جهودها وتوسيع نطاق الاستجابة في السيطرة على مرض الكوليرا في سوريا.

ونوهت وزارة الخارجية البريطانية ضمن بيان، إلى إن المملكة المتحدة ستقدم مليونين و322 ألف دولار لمنظمة اليونيسف، لمواجهة الكوليرا في أرجاء سوريا، وهذه المساعدة من شأنها أن تدعم جهود اليونيسف في مواجهة الكوليرا، عبر إنشاء مراكز لتقديم العلاج وتوفير الأدوية، وتوعية السوريين لمنع تفشي المرض.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!