الوضع المظلم
الخميس ١٣ / يونيو / ٢٠٢٤
Logo
وفاة سوري-أمريكي في سجون النظام السوري
سجن النظام

أعلنت شبكة "السويداء 24" اليوم الأربعاء، أن جمال شاهين المتني، المعتقل السوري-الأمريكي لدى النظام السوري، قد توفي. جمال المتني، وهو من أبناء محافظة السويداء، كان معتقلاً منذ أكثر من عامين لدى الأجهزة الأمنية التابعة للنظام.

 تفاصيل الاعتقال والإعلان عن الوفاة

وفقًا لمصدر في عائلة المتني، فقد تم إعلان وفاة جمال بعد تلقيهم معلومات مؤكدة عن وفاته، على الرغم من عدم تسليم السلطات لجثمانه. من المقرر إقامة صلاة الغائب على روح المتني غداً الخميس.

جمال شاهين المتني، البالغ من العمر 70 عاماً، اختُطف في يوليو 2021 على يد ميليشيا مسلحة تابعة للمخابرات العسكرية قبل تسليمه إلى فرع المخابرات في دمشق. وعلى الرغم من الجهود الكبيرة التي بذلتها العائلة لمعرفة مكانه أو التهمة الموجهة إليه، انقطعت المعلومات عنه بعد نقله إلى سجن صيدنايا.

قصة مشابهة وأخرى حديثة

يأتي إعلان وفاة المتني بعد أقل من أسبوعين على وفاة مواطن أمريكي آخر، الطبيب مجد كم ألماز، في سجون النظام السوري، بعد اختفائه في دمشق قبل سبع سنوات. وفقًا لوكالة "أسوشيتد برس"، تم التأكيد على وفاة الطبيب بناء على معلومات استخباراتية حصلت عليها ابنته مريم.

اقرأ المزيد: ألمانيا تسجل رقمًا قياسيًا في التجنيس: السوريون في المقدمة والعراقيون ثالثًا

 ردود فعل أمريكية

عبرت وزارة الخارجية الأمريكية عن قلقها إزاء البرنامج النووي الإيراني بعد تقرير للوكالة الدولية للطاقة الذرية أشار إلى زيادة كمية اليورانيوم المخصب في إيران. هذا القلق يأتي في ظل تزايد التوترات في الشرق الأوسط، بما في ذلك قضية المعتقلين في سوريا.

 

 استمرار المطالبات بالإدانة والمحاسبة

في 24 مايو، أكد رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس النواب الأمريكي، مايكل ماكول، على مواصلة العمل لمحاسبة النظام السوري على وفاة الطبيب مجد كم ألماز. كما طالب مسؤولون أمريكيون الرئيس جو بايدن بإدانة وفاة ألماز وفتح تحقيق جنائي في القضية.

 اختفاء مجد كم ألماز

اختفى الطبيب مجد كم ألماز في فبراير 2017 خلال زيارته لأحد أفراد الأسرة في سوريا. ألماز، الذي يحمل الجنسيتين السورية والأمريكية، تم اعتقاله عند حاجز لقوات النظام في دمشق. وطالب الكونجرس بفتح تحقيق جنائي في اختطافه ووفاته قسرًا.

 أعداد المعتقلين لدى النظام السوري

تقدر "الشبكة السورية لحقوق الإنسان" عدد المعتقلين لدى النظام السوري بـ136,192 شخصًا من إجمالي عدد المعتقلين في سوريا البالغ 156,757 شخصًا، وفق تقرير صادر في مارس الماضي.

يبرز هذا الوضع المأساوي في سوريا، ويؤكد على الحاجة المستمرة للضغط الدولي لمحاسبة المسؤولين عن هذه الانتهاكات، والعمل على حماية حقوق الإنسان في المنطقة.

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!