الوضع المظلم
الإثنين ٠٤ / يوليو / ٢٠٢٢
Logo
  • واشنطن تتهم موسكو بالمسؤولية عن تعطيل حركة الموانئ الأوكرانية

واشنطن تتهم موسكو بالمسؤولية عن تعطيل حركة الموانئ الأوكرانية
وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن/ أرشيفية

صرح وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، إن موسكو عطلت حركة الموانئ في أوكرانيا، ما أوقف تصدير الحبوب، وذلك عقب ساعات من تصريح مساعد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين للشؤون الاقتصادية، بأن العالم سيدخل في مرحلة الجوع بنهاية 2022.

وتتهم موسكو، واشنطن بأنها تسعى لسحب احتياطيات الحبوب من أوكرانيا، ما يهدد بأزمة عالمية، فيما تقول واشنطن إن موسكو تعطل حركة الموانئ بما يوقف عمليات التصدير.

اقرأ أيضاً: اللواء أركان حرب سيد غنيم لـ"ليفانت": تخوّف روسيا من التفكك ومنع الناتو التمدد شرقاً كان وراء غزو أوكرانيا

وجاءت تلك التصريحات عقب يوم من دعوة الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش روسيا للسماح بتصدير الحبوب الأوكرانية المخزّنة في مرافئ هذا البلد، ودعا الغرب إلى السماح بوصول الأغذية والأسمدة الروسية إلى الأسواق العالمية، في إجراءين أكد أنهما سيساهمان في حل أزمة الغذاء العالمية المتزايدة.

وذكرت موسكو يوم الخميس، إنه سيتوجب إعادة النظر في العقوبات المفروضة على روسيا إذا كانت ستلتزم بأمر من الأمم المتحدة، تبعاً لتقرير وكالة أنباء انترفاكس.

وتصدر أوكرانيا، أحد أكبر منتجي الحبوب في العالم، أغلب بضائعها عبر موانئها البحرية، بي أنها منذ أن غزت روسيا بقواتها أراضي أوكرانيا، اضطرت للتصدير بالقطار أو عبر موانئها الصغيرة على نهر الدانوب.

وقد ناشد ديفيد بيسلي، المنسق العام للأمم المتحدة للأغذية يوم الأربعاء، الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بفتح هذه الموانئ، حيث يطعم برنامج الغذاء العالمي قرابة 125 مليون شخص، ويشتري 50% من حبوبه من أوكرانيا.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!