الوضع المظلم
الإثنين ٠٤ / يوليو / ٢٠٢٢
Logo
  • ناشطون سوريون: "بدنا المعتقلين حق الكشف عن المصير"

ناشطون سوريون:
صور المعتقلين السوريين في سجون النظام من أمام محكمة فرانكفورت الألمانية/ ليفانت نيوز

تداول ناشطون على منصّة التواصل الاجتماعي "تويتر" ومنصات أخرى، وسم "بدنا المعتقلين حق الكشف عن المصير"، للتذكير مجدداً بملف المعتقلين والمغيبين في سجون نظام الأسد. 

ونشروا مئات التعليقات والتغريدات إضافة إلى نشر الصور ومقاطع الفيديو القصيرة، ضمن هاشتاغ "#بدنا_المعتقلين". 

وطالبت عشرات الحسابات الكشف عن المعتقلة رانيا محمد عيد العباسي، وهي طبيبة أسنان وبطلة سوريا والعرب في الشطرنج، اعُتقلت في 11 آذار/ مارس 2013، مع زوجها عبد الرحمن ياسين وأطفالها الستة في مدينة دمشق.

اقرأ المزيد: النظام السوري وإهانة السوريين بالمعتقلين

كما نشر الناشطون قصصاً مصورة قصيرة، تروي حكايات مختلفة عن أشخاص أمضوا سنوات من حياتهم داخل سجون النظام وأفرعه الأمنية. 

وطالب الناشطون في حملتهم جميعَ المنظمات الحقوقية الدولية والإنسانية، بالتحرك والضغط من أجل إنقاذ من تبقى في سجون النظام، ولإعلاء صوت المطالبة بالكشف عن مصيرهم. 

وشارك في الحملة العديد من الكيانات التي تهتم بمتابعة ملف المعتقلين، كما شارك بعض المشاهير المعارضين أيضاً.

ويصل عدد المعتقلين والمعتقلات في سجون النظام السوري، حسب منظمات حقوقية، نحو 132 ألف معتقل على خلفية الحراك الشعبي منذ آذار/ مارس 2011. 

وتشير البيانات عن انتهاكات حقوق الإنسان في سوريا، إضافة إلى وجود أكثر من 286 ألف امرأة قُتلت في سوريا، إضافة إلى سجن أكثر من 10 آلاف و600 امرأة في سجون النظام السوري، أو اختفائهن قسرياً منذ بداية الثورة، منذ آذار/ مارس2011

ليفانت – متابعات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!