الوضع المظلم
الجمعة ١٢ / أغسطس / ٢٠٢٢
Logo
من أصل 215.. 9 عناصر إخوانية ستُعدم في مصر
الإخوان المسلمين

أمرت محكمة مصرية بإعدام المتزعم في تنظيم الإخوان المسلمين، يحيى موسى و9 آخرين، من أصل 215 شخصاً، نتيجة اتهامهم بتأليف مجموعات مسلحة لتنفيذ عمليات عدائية ضد أفراد وضباط الشرطة ومنشآتها.

وأتى في أمر الإحالة، أن المتهمين في غضون الفترة من 14 أغسطس 2013 حتى 2 فبراير 2015، بدائرة محافظتي القاهرة والجيزة، تولوا زعامة جماعة أسست على خلاف أحكام القانون، الغرض منها الدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين، ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها، والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين، والحريات والحقوق العامة، التي كفلها الدستور والقانون، والإضرار بالوحدة الوطنية والسلم الاجتماعي.

اقرأ أيضاً: بين مكافحتهم وفضحهم.. تكسّر ما بقي من أجنحة لـ"الإخوان" بـ"مصر"

ووجهت جهات التحقيق للمتهمين ارتكابهم جرائم القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد المقترن بجنايات القتل والشروع في قتل آخرين، من رجال الشرطة والمواطنين، والتجمهر والتخريب واستعمال القوة والعنف والتهديد مع موظفين عموميين لحملهم على الامتناع عن أداء أعمالهم، وتأسيس جماعة على خلاف أحكام القانون وإمداد الجماعة بالأسلحة والذخائر والمفرقعات.

فيما كانت قد أصدرت في وقت سابق، الدائرة الرابعة إرهاب، بمحكمة جنايات أمن الدولة العليا طوارئ، بمجمع محاكم طرة، الحكم على 5 متهمين من ضمنهم 4 محبوسون بـ خلية كتائب الفرقان، التي شكلت بتكليف من الإرهابي هشام عشماوي.

كما عاقبت المحكمة عبد الله عامر بالسجن المؤبد، ومحمد أحمد مصطفى بالسجن 10 سنوات، ومحمد محمود ممدوح 10 سنوات، وأحمد محمد توفيق بالسجن 5 سنوات، ومحمد أحمد عزب بالسجن 15 سنة.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!