الوضع المظلم
السبت ٢٢ / يونيو / ٢٠٢٤
Logo
  • معروفة بـ"كتيبة الرضوان".. الجيش الإسرائيلي يقصف قوات النخبة بحزب الله

معروفة بـ
حزب الله وإسرائيل

أعلن الجيش الإسرائيلي اليوم الأحد عن قصفه لمجمع عسكري يتبع لقوات النخبة في حزب الله، المعروفة بكتيبة الرضوان، وذلك في جنوب لبنان.

وفي بيان صادر عن الجيش، أكد أن طائراته المقاتلة قامت بقصف المجمع الذي يحتوي على سبعة مبان عسكرية تابعة لقوات الرضوان في منطقة الخيام. كما قامت بقصف مركز قيادة عسكري يتبع لحزب الله في منطقة طورة.

وأشار الجيش الإسرائيلي إلى أنه تم إطلاق عدد من الصواريخ نحو منطقة هضبة الجولان والمنارة في وقت سابق من اليوم، وذلك قبل أن يقوم الجيش الإسرائيلي بقصف مصادر النيران في منطقتي كوكبا وميس الجبل في جنوب لبنان.

اقرأ أيضاً: حزب الله يستهدف تجمعاً ‏لجنود إسرائيليين بمحيط ثكنة شتولا

وفي سياق متصل، أعلن الجيش الإسرائيلي أنه أكمل مرحلة أخرى من الاستعداد لحرب محتملة على جبهته الشمالية مع لبنان وسوريا. وفي بيان بعنوان (الاستعداد للانتقال من الدفاع للهجوم)، أضاف الجيش "على مدى الأيام القليلة الماضية، اكتملت مرحلة أخرى من استعداد القيادة الشمالية للحرب، مع التركيز على مخازن الطوارئ التشغيلية لتعبئة واسعة النطاق لقوات جيش الدفاع الإسرائيلي عند الحاجة".

وفي ساعة مبكرة من صباح اليوم، أعلنت إسرائيل أنها نفذت غارات جوية على شرق لبنان، أصابت خلالها مواقع للبنية التحتية لجماعة حزب الله، وذلك بعد أن أسقطت الجماعة طائرة إسرائيلية مسيرة في أجواء لبنان.

وفي الوقت الذي يتصاعد فيه التوتر في الشرق الأوسط، يواصل الجانبان تبادل إطلاق النار. وفي بيان صادر عن الجيش الإسرائيلي، أكد أن طائراته المقاتلة قامت بقصف مجمع عسكري وثلاثة مواقع أخرى لحزب الله في مدينة بعلبك بشرق لبنان.

وأضاف البيان أن الهجوم جاء ردا على إسقاط جماعة حزب الله، المدعومة من إيران، طائرة مسيرة في المجال الجوي اللبناني، وأعلنت أنها طائرة إسرائيلية الصنع من نوع هرمز 900.

وبعد ذلك، أعلن حزب الله أنه أطلق عشرات من صواريخ الكاتيوشا على قاعدة دفاع جوي في مرتفعات الجولان التي تحتلها إسرائيل، ردا على الغارات الإسرائيلية على شرق لبنان.

ومنذ الثامن من أكتوبر تشرين الأول، يتبادل حزب الله وإسرائيل إطلاق النار عبر الحدود الجنوبية للبنان، وذلك بعد يوم من هجوم نفذته حركة حماس على إسرائيل، الذي أدى إلى تصاعد التوتر في المنطقة.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!