الوضع المظلم
الإثنين ٠٤ / يوليو / ٢٠٢٢
Logo
  • تظاهرات في مختلف أنحاء أمريكا للدفاع عن حق الإجهاض

تظاهرات في مختلف أنحاء أمريكا للدفاع عن حق الإجهاض
Eleventh Hour Photography / Alamy Stock Photo

تظاهر مؤيدو الإجهاض في مختلف أرجاء الولايات المتحدة السبت في مستهل ما أطلق عليه المنظمون "صيف الغضب". وبدأ مؤيدو حقوق الإجهاض الاحتشاد للخروج في احتجاجات في أنحاء الولايات المتحدة السبت.

ونظمت جماعات مدافعة عن حقوق الإجهاض أكثر من 400 مسيرة بعنوان "ابتعدوا عن أجسادنا" (بان أوف أور باديز) السبت، مع توقع أكبر نسبة مشاركة في مدينة نيويورك والعاصمة واشنطن ولوس انجليس وشيكاجو.

جاءت التظاهرات ردا على تسريب مسودة قرار بالمحكمة العليا في الثاني من مايو أيار تُظهر أن الأغلبية المحافظة في المحكمة مستعدة لإلغاء قرار عام 1973 التاريخي الذي أجاز الإجهاض على الصعيد الوطني.

ومن المتوقع صدور الحكم النهائي، الذي قد يمنح الولايات سلطة حظر الإجهاض، في يونيو/ حزيران. وقال المنظمون إنهم يتوقعون مشاركة مئات الآلاف من الأشخاص في أحداث اليوم السبت، التي قالوا إنها ستكون الأولى من بين العديد من الاحتجاجات المنسقة على قرار المحكمة العليا.

وبدأ عدة آلاف من مؤيدي الإجهاض في التجمع في إحدى حدائق شيكاجو، وكان منهم النائب الأمريكي شون كاستن وابنته أودري البالغة من العمر 15 عاما.

الإجهاض: الآلاف يتظاهرون في أنحاء الولايات المتحدة لدعم حقوق النساء في إجراء عملياته. أرشيف

وقال كاستن، الذي تضم دائرته ضواحي شيكاجو الغربية، لرويترز إنه "أمر مروع" أن تنظر المحكمة العليا المحافظة في سحب الحق في الإجهاض "وإجبار النساء على هذا الوضع الأقل شأنا".

اقرأ المزيد: مجزرة في نيويورك بسبب دوافع عنصرية.. "إرهاب محلي"

وتجمع محتجون الأسبوع الماضي أمام منزلي قاضيين بالمحكمة العليا، هما صامويل أليتو وبريت كافينو، اللذين صوتا لمصلحة إلغاء الحكم في قضية رو ضد ويد، حَسَبَ مسودة القرار المسربة.

وقال القاضي كلارنس توماس في مؤتمر في دالاس الجمعة إن الثقة داخل المحكمة "تلاشت إلى الأبد" بعد هذا التسريب.  وأضاف القاضي المحافظ "عندما تفقد تلك الثقة، خاصة في المؤسسة التي أعمل فيها، فهذا يعني تغير المؤسسة بشكل جذري".

 

ليفانت نيوز _وكالات

 

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!