الوضع المظلم
الإثنين ٢٧ / يونيو / ٢٠٢٢
Logo
  • مسلحون مجهولون يغتالون ناشطاً مدنياً في البصرة

مسلحون مجهولون يغتالون ناشطاً مدنياً في البصرة
540D0958-05D4-4618-B405-82DB52746BB8

أفاد مصدر، اليوم الاثنين، (2 آذار 2020)، بقيام مسلحين مجهولين باغتيال ناشط مدني في مدينة البصرة ، جنوبي العراق.



وقال المصدر لشبكة رووداو الإعلامية إن "مسلحين مجهولين أقدموا اليوم على اغتيال الناشط ‏المدني علي الحلفي في مدينة البصرة ".




اقرأ أيضا: علاوي يعتذر عن تشكيل الحكومة




وأضاف أن "عملية الاغتيال تمت في قضاء الهارثة شمالي محافظة البصرة، على يد مسلحين مجهولين أمطروه بوابل من الرصاص".


يشار إلى أن وتيرة عمليات الاغتيال التي يتعرض لها ناشطون وإعلاميون وشخصيات معروفة في العراق، ارتفعت منذ انطلاق التظاهرات في البلاد مطلع شهر تشرين الأول 2019، والتي تعود على الأغلب إلى تأييدهم لحركة الاحتجاج ضد الحكومة.


من جهة أخرى، شنّ القيادي الصدري المنشق أسعد الناصري، اليوم الاثنين، هجوماً لاذعاً على المكلف محمد توفيق علاوي، متهماً إياه بالوقوف مع “قتلة الشعب”.


وقال الناصري في تغريدة بموقع تويتر اطلعت عليها شبكة رواوداو الإعلامية: “محمد توفيق علاوي أنت لم يأتِ بك الشعب، ولم تنضم الآن إلى الشعب، ونحن منك براء لأنك وقفت مصطفاً مع الكتل الفاسدة التي قتلت الشعب”.


وأضاف “اذهب إلى حيث لا رجعة، ولتكن عبرة لكل من يريد أن يتحدى إرادة الشعب العراقي الأبي”.


وجاء الإعلان بعد ساعات على إخفاق البرلمان في عقد جلسة استثنائية للتصويت على منح الثقة لحكومته.


وكان زعيم ائتلاف العراقية إياد علاوي، كشف اليوم الاثنين، عن “إملاءات مارسها مستشار المرشد الإيراني للشؤون الدولية علي أكبر ولايتي، على مجلس النواب العراقي في تشكيل الحكومة العراقية المقبلة”.


وقال علاوي، في بيان له، إنه “قبل أسابيع قليلة، كشفت الأخبار عن إملاءات للسيد علي أكبر ولايتي على شعب العراق الكريم ومجلس النواب العراقي تخص شأنا داخليا يتعلق بتشكيل الحكومة العراقية وما وراء ذلك”، وذلك حسب وكالة “روداو” الكردية العراقية.




وأضاف أن “تلك الإملاءات واجهها وأجهضها صمود الشعب العراقي الباسل، والمتظاهرين السلميين، والشهداء الذين سطروا بدمائهم الزكية في سوح المواجهات السلمية رفض العراقيين لأي تدخل من اي جهة خارجية كانت، يدفعهم إيمانهم بالله عز وجل، وحبهم للوطن”.


وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!