الوضع المظلم
الأحد ٢٦ / مايو / ٢٠٢٤
Logo
  • مسعود بارزاني: اتفاقيّة ١١ آذار أجبرت النظام العراقي للاعتراف ببعض حقوق الكرد

مسعود بارزاني: اتفاقيّة ١١ آذار أجبرت النظام العراقي للاعتراف ببعض حقوق الكرد
مسعود بارزاني

قال الزعيم الكردي ورئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني، مسعود بارزاني، اليوم السبت، إن اتفاقية 11 آذار أجبرت النظام العراقي للاعتراف رسمياً ببعض حقوق الشعب الكردي.

ونشر الرئيس بارزاني بياناً في ذكرى اتفاقية ١١ آذار قال فيها: "تعتبر اتفاقية 11 آذار من الإنجازات القيمة التي حققتها حركة تحرير شعب كوردستان. وتكمن أهمية هذا الحدث التاريخي في أنه يأتي نتيجة لنضال وثورة الشعب الكوردي والحزب الديمقراطي الكوردستاني بقيادة بارزاني، حيث أجبر النظام العراقي آنذاك للاعتراف رسميًا ببعض حقوق شعبنا لأول مرة في 11 آذار، والتي حُرم الشعب الكوردي منها منذ بداية الدولة العراقية".

اقرأ المزيد:بارزاني: مُحاولات مُصادرة إرادة وحقوق الشعب الكُردستاني باءت بالفشل

وأضاف بارزاني: "اتفاقية 11 آذار، التي كانت نتاج نضال وتضحيات البيشمركة والجماهير وكافة الطبقات والمكونات الدينية والعرقية في كوردستان، ونقلت تعريف الشعب الكوردي ووجوده داخل الدولة العراقية إلى مستوى أعلى".

وأشار: "ورغم أن النظام العراقي أدار ظهره لحقوق الشعب الكوردي وانتهك اتفاق 11 آذار، إلا أن هذا الإنجاز كان بوابة إلى مرحلة أكبر وخطوة في نضال شعبنا وتحقيق المزيد من الإنجازات والانتصارات".

واختتم الزعيم الكردي بيانه بـ: "في الذكرى الثالثة والخمسين لاتفاقية الحادي عشر من آذار، وإلى جانب التأكيد على رسالة السلام والتعايش للشعب الكوردستاني، فإننا نذكِّر الجميع بأن شعب كوردستان لا يتنازل عن حقوقه وحريته ومكتسباته تحت أي ظرف أو ضغوط".

اقرأ المزيد:نيجيرفان بارزاني: سيبقى الإقليم "الملاذ الآمن للجميع"

ويصادف اليوم مرور الذكرى الـ53 على اتفاقية 11 آذار 1970 الزعيم الراحل ملا مصطفى البارزاني والحكومة العراقية، والتي تم من خلالها الاعتراف ببعض الحقوق الكردية، وجاءت الاتفاقية على خلفية صراع مسلح بين الحكومة المركزية والكرد منذ 1961 وحتى توقيع الاتفاقية.

ليفانت نيوز- متابعة

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!