الوضع المظلم
الخميس ٣٠ / يونيو / ٢٠٢٢
Logo
  • محاولة اغتيال لقائد مجموعة تتبع "الأمن العسكري" في درعا

محاولة اغتيال لقائد مجموعة تتبع
درعا_ قوات النظام/ المرصد

استهدف مجهولون سيارة لقائد مجموعة بمليشيا الأمن العسكري التابعة لقوات النظام السوري، بعبوة ناسفة في حي المنشية في درعا البلد، والتي أدت إلى مقتل أحد مرافقيه.

وأفاد موقع "درعا 24"، اليوم الثلاثاء، عن استهداف "مصطفى قاسم المسالمة" والملقب بـ (الكسم) في حي المنشية في درعا البلد بانفجار عبوة ناسفة في سيارته، أدت إلى مقتل أحد مرافقيه، وأنباء عن وجود إصابات، حيث نقلوا جميعاً إلى المشفى الوطني بدرعا لتلقي العلاج.

وأشار الموقع إلى أن هذه العملية تأتي بعد اقتحام مفرزة الأمن العسكري في حي المنشية، وحصول اشتباكات عنيفة، أدت إلى وقوع إصابات خطيرة بين عناصر المفرزة.

اقرأ أيضاً: استمراراً للانفلات الأمني في درعا.. اغتيال عنصر من "الفرقة الرابعة"

وجميع المستهدفين في عملية الاغتيال ينحدرون من مدينة درعا، وكانوا سابقاً عناصر في فصائل المعارضة السورية، ثم خضعوا لاتفاق التسوية، وانضموا إلى صفوف قوات النظام، فرع الأمن العسكري 265، في مجموعة الملقب بـ (الكسم).

كما قتل الشاب "محمد رضوان العيسى" من سكان بلدة المسيفرة في الريف الشرقي من محافظة درعا، حيث تم استهدافه يوم أمس بإطلاق نار مباشر أثناء تواجده بالقرب من مدينة جاسم في ريف درعا الشمالي، من قبل مسلحين مجهولين، مما أدى إلى مقتله على الفور.

وينحدر "العيسى" من ريف القنيطرة ويسكن في بلدة المسيفرة شرقي درعا منذ سنوات طويلة، ويعمل في تجارة المواشي. وهو عسكري منشق عن الخدمة العسكرية الإلزامية.

وبلغت حصيلة الاستهدافات في درعا، منذ مطلع شهر يناير/كانون الثاني، وفقاً لإحصائيات المرصد السوري لحقوق الإنسان، 205 استهداف جرت جميعها بطرق وأساليب مختلفة، وتسببت بمقتل 159 شخص.

ليفانتنيوز_ وكالات

 

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!