الوضع المظلم
الإثنين ١٦ / مايو / ٢٠٢٢
Logo
  • ليبيا.. 62 برلمانياً يدعمون استمرار حكومة الوحدة الوطنية لكن بشروط

ليبيا.. 62 برلمانياً يدعمون استمرار حكومة الوحدة الوطنية لكن بشروط
النواب الليبي يعلن عن شروطه للمشاركة بلقاء جنيف

أعلن 62 نائباً بمجلس النواب في العاصمة الليبية طرابلس دعمهم استمرار حكومة الوحدة الوطنية، مع اجراء تعديلات جوهرية بها.

وأصدر نواب طرابلس بيانا أكدوا فيه دعمهم منح رئيس الحكومة الحرية لتغيير وزرائه وتمثيل الدوائر الثلاث عشرة في البلاد.

على أساس هذا التعديل الوزاري ترى المبادرة أن "تستمر الحكومة في عملها لمدة عامين من تاريخ الاتفاق أو إلى حين إجراء الانتخابات"

جاء ذلك ضمن مبادرة أعلن عنها النواب، ليل السبت، تتوافق بموجبها الحكومة والمجلس الرئاسي وقيادة الجيش حول توحيد المؤسسة الأمنية، للخروج من الانسداد السياسي الحالي الذي أدى إلى عدم إجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في موعدها يوم 24 ديسمبر/كانون الأول الماضي وفقا لخارطة طريق ملتقى الحوار السياسي. 

وتمّ الإعلان عن المبادرة، بعد ساعات من لقاء رئيس الحكومة، عبد الحميد الدبيبة، بعدد من النواب في العاصمة طرابلس. 

عبد الحميد الدبيبة/ أرشيفية

 يدعو اقتراح نواب طرابلس أن تكون تركيا والإمارات ومصر وقطر راعية لهذا الاتفاق في حال الموافقة عليه من الأطراف المحلية.

اشترطت المبادرة على الحكومة ضرورة اتفاقها مع المجلس الرئاسي لـ"إجراء التعديلات" الوزارية، وكذلك لـ"ضمان إحداث التوافق مع القيادة العامة في برقة لضمان خلق ولو حالة الحد الأدنى من التوافق لضمان إنجاح عمل المؤسسات العسكرية والأمنية وتهيئة اندماجها وتعزيز سبل توحيدها". 

اقرأ أيضاً: مصرف ليبيا المركزي: المباشرة بإعادة توحيد المؤسسة المالية

 ويترقب الليبيون جلسة البرلمان القادمة التي ستعقد منتصف الأسبوع المقبل، لإعلان خارطة الطريق الجديدة التي ستحسم مستقبل العملية الانتخابية ومصير حكومة عبد الحميد الدبيبة التي تواجه دعوات متصاعدة لتغييرها وتحالفات لتنحيتها.

ليفانت نيوز_ وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!