الوضع المظلم
الإثنين ٠٤ / يوليو / ٢٠٢٢
Logo
  • ليبيا.. صالح والمشري "يوافقان" على اللقاء في جنيف

ليبيا.. صالح والمشري
ليبيا

وافق رئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح ورئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري، اليوم الخميس، اللقاء في جنيف في 28-29 يونيو حزيران.

وقالت المستشارة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بشأن ليبيا، ستيفاني وليامز، في تغريدة عبر تويتر، إن رئيس مجلس النواب عقيلة صالح ورئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري قبلا دعوتها للاجتماع في جنيف في 28-29 يونيو حزيران.

وأوضحت وليامز، بأن غاية الاجتماع هي مناقشة مسودة الإطار الدستوري بشأن الانتخابات المرتقبة في ليبيا.

اقرأ أيضاً: فتحي باشاغا يكشف عن خارطة طريق لحلّ الأزمة الليبية

وحيّت المبعوثة الأممية، رئاستي المجلسين على "التزامهما بإنجاز التوافق بشأن المسائل المتبقية عقب اجتماع لجنة المسار الدستوري المشتركة الأسبوع المنصرم في القاهرة".

وكان المجلس الرئاسي الليبي، قد أعلن في وقت سابق اليوم الخميس، عن الرؤية الاستراتيجية لمشروع المصالحة الوطنية، الذي يستهدف إنهاء الخلافات والعداوات بين الليبيين التي خلفتها وراكمتها الصراعات المسلحة في البلاد.

وجاءت هذه التصريحات للمجلس الرئاسي الليبي في مؤتمر عقد بالعاصمة طرابلس، بحضور رئيس المجلس الرئاسي محمد المنفي، ونائبه موسى الكوني، وعدة شخصيات سياسية وبمشاركة رئيسي البرلمان عقيلة صالح ومجلس الدولة خالد المشري.

وأكّد رئيس المجلس الرئاسي محمد المنفي، في كلمته، إنه آن الأوان للتصالح والتعايش في ليبيا عبر تحقيق المصالحة الشاملة تخرجها من دائرة التدخلات الأجنبية والتبعية، مشيرا إلى أن المجلس وضع كل الأسس الضرورية لتحقيق هذا المشروع.

كما دعا المنفي، الليبيين إلى التسامح والتصالح، مشيرا إلى أن الجميع عانى قسوة التهجير وويلات الانقسام والاختلاف ومرارة الفقد، مطالبا بالانخراط في مشروع المصالحة الوطنية الجامعة، التي قال إنها "الحلّ الوحيد" للمّ الشمل وإعادة النسيج المجتمعي للبلاد.

ليفانت نيوز_ وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!