الوضع المظلم
السبت ٠١ / أكتوبر / ٢٠٢٢
Logo
لقاء بين خارجية النظام والأردن.. واللاجئون بمقدمة الملفات
وزيرا خارجية النظام السوري والأردن \ متداول

ناقش وزير خارجية الأردن أيمن الصفدي، الخميس، مع وزير خارجية النظام السوري فيصل المقداد، العلاقات الثنائية بين البلدين، بجانب العديد من القضايا وفي مقدمتها عودة اللاجئين، وذلك في لقاء جمعهما في نيويورك، على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة الـ77، حسب بيان لوزارة الخارجية الأردنية.

اقرأ أيضاً: قوات النظام تقصف ريفي حلب الغربي والشمالي

وأشار البيان، إلى أن اللقاء بحث “الجهود المبذولة للتوصل لحل سياسي للأزمة السورية يضمن وحدة سوريا وتماسكها، ويحفظ سيادتها، ويعيد لها أمنها واستقرارها ودورها، ويخلصها من الإرهاب، ويهيئ الظروف اللازمة للعودة الطوعية للاجئين”.

وأورد البيان عن الوزير الأردني: ”تأكيده ضرورة تفعيل الجهود المستهدفة إنهاء الأزمة السورية، ومعالجة جميع تبعاتها وبما يحقق طموحات الشعب السوري الشقيق ويحفظ أمنه ومصالحه”، منوهاً إلى “أهمية الدور العربي في هذه الجهود”.

وبحث الطرفان، وفق البيان، “العلاقات الثنائية بين البلدين والتعاون الذي يخدم مصالحهما المشتركة، وركزا على قضايا أمن الحدود ومكافحة تهريب المخدرات والمياه والأمن الغذائي واللاجئين ومواضيع ثنائية أخرى”.

وشهد الأردن، في غضون السنوات الماضية، مئات محاولات التسلل والتهريب، خاصة من سوريا والعراق نتيجة تردي الأوضاع الأمنية في البلدين الجارين، كما يستضيف الأردن على أراضيه منذ بداية الأزمة في جارته الشمالية عام 2011، قرابة 1.3 مليون سوري.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!