الوضع المظلم
الأربعاء ٢٨ / سبتمبر / ٢٠٢٢
Logo
قتلى وجرحى بانفجار قرب جامع في العاصمة الأفغانية كابل
داعش في أفغانستان يتبنى تفجير مسجد للأقلية الشيعية في قندهار \ تعبيرية

أكدت السلطات الأفغانية بأن انفجاراً وقع بالقرب من مسجد في العاصمة كابل بينما كان الناس ينصرفون من صلاة الجمعة، لكن لم يتضح بعد عدد الضحايا، ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها.

وهذا الانفجار هو الأحدث في سلسلة شهدتها المساجد خلال صلاة الجمعة في الأشهر الماضية، وأعلن تنظيم داعش مسؤوليته عن بعضها.

ونقلت وكالة رويترز عن المتحدث باسم شرطة كابول خالد زادران قوله: "بعد الصلاة، وعندما هم الناس بالخروج من المسجد، وقع انفجار ... كل الضحايا مدنيون ولم يتضح العدد على نحو دقيق بعد".

وأشارت الوكالة أن الانفجار وقع في منطقة وزير أكبر خان، والتي كانت تضم سابقاً "المنطقة الخضراء" التي تحوي على مقار السفارات الأجنبية وحلف شمال الأطلسي قبل أن تسيطر حركة طالبان عليها الآن.

اقرأ أيضاً: داعش يتبنى تفجيرات إرهابية في أفغانستان.. أودت بكثير من الضحايا

ولا يبعد المسجد سوى أمتار قليلة من مقر وزير الداخلية بحكومة طالبان، سراج الدين حقاني، ويقع كذلك بالقرب من مقرات كبار الشخصيات في حكومة طالبان المؤقتة.

وفي بداية الشهر الجاري قتل 20 شخصاً بانفجار استهدف طابوراً للراغبين في تقديم أوراق التأشيرة قرب السفارة الروسية في العاصمة الأفغانية كابل.

وقالت وسائل إعلام، إن تفجيراً انتحارياً وقع قرب السفارة الروسية في كابل عندما خرج دبلوماسي روسي من السفارة لتسلم وثائق مواطنين أفغان، ونقلت الوكالة عن شهود عيان أن أكثر من 20 شخصاً قتلوا وأصيب عدد آخر بجروح.

ليفانت نيوز_ وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!