الوضع المظلم
الأربعاء ١٩ / يونيو / ٢٠٢٤
Logo
  • في ظل الانتقادات المتزايدة.. وزير الخارجية البحريني بضيافة النظام بدمشق

في ظل الانتقادات المتزايدة.. وزير الخارجية البحريني بضيافة النظام بدمشق
العلم البحريني/ أرشيفية

في خطوة تثير الكثير من الأسئلة والانتقادات، وصل وزير الخارجية البحريني، عبد اللطيف بن راشد الزياني، إلى دمشق في زيارة هي الأولى لمسؤول بحريني رفيع المستوى منذ عام 2011.

وقد أعلنت وكالة "سانا" التابعة للنظام السوري، أن وزير خارجية النظام فيصل المقداد التقى الزياني في مبنى وزارة الخارجية بدمشق.

اقرأ أيضاً: تحرير الشام تنفذ هجومًا مباغتًا على قوات النظام وتستولي على دبابة في ريف حلب

يأتي هذا في الوقت الذي يواجه فيه رئيس النظام السوري بشار الأسد انتقادات متزايدة بسبب سياساته والحرب المستمرة في البلاد.

ورغم ذلك، تسلم الأسد في آواخر مارس/آذار الماضي دعوة رسمية من ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة للمشاركة في القمة العربية المقبلة.

ومن المقرر أن تعقد القمة العربية في 16 مايو في العاصمة البحرينية المنامة، ومع ذلك، يثير هذا الحدث الكثير من الجدل، خاصة بعدما شارك الأسد العام الماضي في قمة جامعة الدول العربية التي أقيمت في جدة، وذلك للمرة الأولى منذ 11 عاماً من القطيعة وتجميد الجامعة لعضوية سوريا بسبب الحرب.

وتعكس هذه الأحداث الأخيرة الصعوبات والتحديات التي يواجهها النظام السوري، وتسلط الضوء على الانتقادات المتزايدة التي يواجهها الأسد بسبب سياساته والحرب المستمرة في البلاد.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!