الوضع المظلم
الأحد ٢٧ / نوفمبر / ٢٠٢٢
Logo
في الباب السورية.. مقتل شرطي تركي بهجوم صاروخي
جنود تركيا شمال سوريا \ متداول

ذكرت وزارة الدفاع التركية، يوم الأحد، إن شرطياً تابعا للقوات الخاصة التركية، قتل نتيجة هجوم صاروخي بمدينة الباب، شمالي سوريا.

وتعرض الشرطي، واسمه مصطفى تشالشجان، لجراح خلال هجوم استهدف مقراً للجيش التركي في مدينة الباب السورية، ليلة الأمس السبت، وفق بيان للدفاع التركية، قبل وفاته داخل المستشفى، الأحد.

اقرأ أيضاً: الحكومة الهولندية تخطط لإعادة 12 داعشية و29 طفلاً من شمال سوريا

وتتواجد مقراتٌ وثكناتٌ عسكرية للجيش التركي في عدة مدن بالشمال السوري، منذ عام 2016، عندما تدخّلت أنقرة في الحرب السورية إلى جانب القوات المعارضة لدمشق، وهو ما لاقى تضارباً في المواقف تجاهه، إذ تعتبره دمشق وقوات سوريا الديمقراطية، احتلالاً تركياً للأراضي السورية.

وكانت قد دعت "نجاة رشدي" وهي نائبة مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى سوريا، يوم السبت 27 آب/أغسطس، جميع الأطراف السورية إلى تجنّب المزيد من التصعيد في شمالي سوريا.

وحمّلت "رشدي" في تغريدة لها على حسابها في "تويتر" المجتمع الدولي في تحمل مسؤوليته تجاه الشعب السوري، والامتثال للقانون الدولي والمبادئ الإنسانية".

وأضافت أنها أعربت خلال اجتماعها في مجموعة العمل المعنية بالشؤون الإنسانية في جنيف، عن قلقها بشأن العنف في شمالي سوريا، وأكدت على أنه "يتعين على جميع الأطراف المعنية ممارسة ضبط النفس، وتجنب المزيد من التصعيد"، مشددة على أن "حماية المدنيين تبقى الأهم".

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!