الوضع المظلم
السبت ٢٠ / يوليو / ٢٠٢٤
Logo
  • غارة أمريكية محتملة ضد قائد داعش في الصومال

  • عبد القادر مؤمن، المستهدف المحتمل، كان يشغل منصباً هاماً في داعش
غارة أمريكية محتملة ضد قائد داعش في الصومال
الجيش الامريكي \ تعبيرية \ متداول

ذكرت محطة "إن بي سي نيوز" الإخبارية، في يوم السبت، أن أمريكا نفذت في أواخر مايو هجوماً بالصومال الشمالي الشرقي، استهدفت به قائد "داعش" العالمي الجديد.

وأفاد ثلاثة من المسؤولين بأمريكا أن القوات الأمريكية قصفت قائد "داعش" العالمي الجديد بالهجوم، غير أنهم لم يؤكدوا مصرعه.

وصنفت الإدارة الأمريكية عبد القادر مؤمن كرئيس لفرع "داعش" بالصومال، ولكن يذكر اثنان من المسؤولين بأمريكا أنه تولى خلسةً قيادة الجماعة الإرهابية عالمياً العام الماضي.

اقرأ أيضاً: خسائر بالأرواح إثر كمين داعشي لقوات النظام وفصيل موالٍ لإيران

وفي 31 مايو 2024، صرحت القوات الأمريكية بإفريقيا بأنها أطلقت هجوماً جوياً على "داعش" بمنطقة معزولة تبعد 81 كيلومتراً (50 ميلاً) جنوب شرق بوساسو بالصومال، أسفر عن مقتل ثلاثة مقاتلين ولم يوضح بيان "أفريكوم" هوية المستهدفين أو القتلى.

وأشار مسؤول رفيع بالحكومة إلى أن أمريكا شنت هجوماً على هدف مهم لـ"داعش" بالصومال، لكنه امتنع عن تسمية الفرد وأفاد أن أمريكا تجري التحقق من النتائج.

وتعتبر الولايات المتحدة أن مؤمن متهم بتنفيذ هجمات مميتة في الصومال طوال العقد المنصرم، تشمل قتل قاضي في داره سنة 2019 والسيطرة على مدينة بمنطقة بونتلاند سنة 2016 واحتلالها لأشهر.

في 2016، وصفته أمريكا بالإرهابي العالمي المعين، معلنة أنه يمثل تهديداً جسيماً لأمن الأمريكيين أو الأمن الوطني، أو السياسة الخارجية، أو الاقتصاد الأمريكي.

وأورد اثنان من المسؤولين بأمريكا أن تعيين مؤمن كآخر قائد عالمي لداعش لم يكن معلوماً للعامة.

يُذكر أنه في أغسطس 2023، أعلن "داعش" عن وفاة زعيمه الرابع أبو الحسين الحسيني القرشي شمال سوريا.

وأعلن التنظيم عبر إصدار صوتي نشره، تعيين "أبو حفص الهاشمي القرشي" كزعيم جديد له.

ويزعم مسؤول دفاعي بارز أن فرع "داعش" بالصومال صغير الحجم، يشمل حوالي 100 إلى 200 مقاتل فقط، متمركزين بشمال الصومال، ولكن توجد فصائل صغيرة أخرى لـ"داعش" بأجزاء من إفريقيا تشمل ليبيا وجمهورية الكونغو الديمقراطية وموزمبيق.

وحسب وكالات الاستخبارات الأمريكية، يحتفظ "داعش" بآلاف المقاتلين عالمياً، خصوصاً في شمال العراق وشمال شرق سوريا.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!