الوضع المظلم
الأحد ٠٢ / أكتوبر / ٢٠٢٢
Logo
  • عقب اجتماعهم افتراضياً.. الرئيس التونسي يحل البرلمان

  • سعيّد خلال اجتماع لمجلس الأمن القومي: "أعلن حل المجلس النيابي حفاظا على الدولة ومؤسساتها وحفاظا على الشعب التونسي"
عقب اجتماعهم افتراضياً.. الرئيس التونسي يحل البرلمان
البرلمان التونسي/ أرشيفية

كشف الرئيس التونسي قيس سعيّد، يوم الأربعاء، عن حل مجلس النواب المعلق بموجب مرسوم جمهوري منذ يوليو الماضي.

وأوردت وكالة تونس أفريقيا للأنباء، عن سعيّد قوله عند إعلانه القرار، خلال اجتماع لمجلس الأمن القومي: "أعلن حل المجلس النيابي حفاظا على الدولة ومؤسساتها وحفاظا على الشعب التونسي".

اقرأ أيضاً: البنك الدولي يوافق على مساعدات لتونس بقيمة 400 مليون دولار

وأردف: "نعيش اليوم محاولة انقلابية، ولكنها فاشلة والواجب يقتضي حماية الشعب والوطن"، وذلك بعد أن عقد أعضاء من مجلس النواب المعلق، جلسة الأربعاء، أعلنوا فيها إلغاء أوامر رئاسية ومراسيم صادرة في منتصف 2021.

وانتقد في وقت سابق من اليوم، سعيّد من وصفهم بأنهم "كانوا يريدون تقسيم البلاد وزرع الفتنة"، وتابع: "لن نترك العابثين يواصلون في عدوانهم على مؤسسات الدولة ومقدرات الشعب".

العلم التونسي/ أرشيغية

وعاود البرلمان التونسي أعماله، الأربعاء، من خلال جلسة افتراضية ناقش فيها إلغاء التدابير الاستثنائية للرئيس قيس سعيد، وذكر طارق الفتيتي رئيس الجلسة والنائب الثاني لرئيس البرلمان، إن مجموع المشاركين في الجلسة بلغ 123 نائباً، زاعماً أن الجلسة تتم متابعتها من قبل متصرفين قضائيين.

وكان قد أكد مكتب البرلمان، في بيان عرض على صفحة احتياطية على موقع "فيسبوك" عقب حجب السلطات الصفحة الرسمية، أنه "تلقى طلباً كتابياً مقدماً من 27 نائباً لعقد جلسة عامة لإلغاء العمل بالإجراءات الاستثنائية، وطلبا ثانياً لعقد جلسة للنظر في الأوضاع المالية والاقتصادية والاجتماعية الخطيرة البلاد".

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!