الوضع المظلم
الإثنين ٠٣ / أكتوبر / ٢٠٢٢
Logo
دمشق.. تفجير حافلة مبيت عسكرية/ سانا

كشفت مليشيا "سرايا قاسيون" المسلحة، مسؤوليته عن التفجير الذي طال الأربعاء، حافلة لقوات النظام السوري في دمشق، والذي أدى لمقتل 14 شخصاً.


وذكر التنظيم، ضمن بيان أصدره مساء الأربعاء، من خلال حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي، إنه استطاع استهداف الحافلة التابعة للإسكان العسكري في وزارة الدفاع بواسطة عبوات ناسفة مزروعة أسفل الباص، وسط العاصمة دمشق، عند منطقة جسر الرئيس ما أدى إلى مقتل 14 عنصراً وإصابة آخرين.


اقرأ أيضاً: تفجير دمشق يثير قلق الأمم المتحدة.. وإدانة موسكو

وتوعدت "سرايا قاسيون" بمواصلة عملياتها "النوعية داخل مناطق سيطرة النظام، تعقيباً على ما وصفته بـ"المجازر اليومية التي يرتكبها النظام وميليشياته... في الشمال المحرر"، ضمن إشارة إلى منطقة إدلب.


ويتواجد تنظيم "سرايا قاسيون" في مدينة دمشق وريفها، وسبق أن تبنى مجموعة من الهجمات التي طالت قوات النظام السوري والمليشيات المتحالفة معه.


دمشق.. تفجير حافلة مبيت عسكرية/ سانا

وكانت قد ذكرت وكالة أنباء النظام "سانا"، أخباراً عن وقوع تفجير إرهابي بعبوتين ناسفتين استهدف حافلة تابعة للجيش عند جسر الرئيس في العاصمة دمشق أسفر عن 14 قتيلاً ومجموعة من الجرحى


وأشارت "سانا" إلى أن الحصيلة الأولية للتفجير الإرهابي أدى لوقوع 14 قتيلاً و3 جرحى، منوهةً إلى أن الجهات المختصة قامت بتفكيك عبوة ثالثة كانت مزروعة في المكان الذي وقع فيه التفجير الإرهابي الذي استهدف الحافلة.


ووفق مصادر محلية، جرى إعادة فتح الطريق من ساحة الأمويين صوب جسر الرئيس وسط دمشق، عقب إزالة آثار تفجير الحافلة.


ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!