الوضع المظلم
الأحد ٠٢ / أكتوبر / ٢٠٢٢
Logo
  • دعوة أممية لأستراليا.. أعيدوا دواعشكم من شمال سوريا

دعوة أممية لأستراليا.. أعيدوا دواعشكم من شمال سوريا
مخيم الهول

طالبت الأمم المتحدة، الحكومة الأسترالية إلى معالجة وضع النساء والأطفال الذين هم على صلة بأعضاء تنظيم “داعش”، والمحتجزين في المخيمات بمناطق "الإدارة الذاتية" في شمال شرقي سوريا، بشكل عاجل.

وضمن لقاء لمقررة الأمم المتحدة الخاصة المعنية بمكافحة الإرهاب وحقوق الإنسان، فيونوالا ني أولين، مع قناة “SBS” الأسترالية، طالبت الحكومة الأسترالية بالوفاء بـ “الالتزامات الدولية” وإعادة المواطنين الأستراليين إلى أوطانهم.

اقرأ أيضاً: عودة التوتر بين الفصائل في محيط "عفرين" شمال سوريا

وذكرت أولين، “الحكومة الأسترالية ملزمة بشكل لا لبس فيه بإعادة مواطنيها إلى الوطن ، بما في ذلك أطفالهم”، كما بينت المندوبة عن بدء حوار مع الحكومة الأسترالية الجديدة، وتنوي مقابلتهم في الأسابيع المقبلة، داعية إلى اتخاذ إجراء إيجابي لم يتخذه أسلافهم.

وانتصر حزب يسار الوسط الذي يقوده رئيس الوزراء الأسترالي، أنطوني ألبانيز، خلال الانتخابات الأسترالية في 21 من أيار، ليأخذ مكان الحكومة المحافظة السابقة.

ووفق منظمة “أنقذوا الأطفال”، يتواجد أكثر من 60 أسترالياً، من ضمنهم 47 طفلاً، في مخيمي “الهول” و”الروج” الخاضعين لسيطرة “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد).

وكانت قد أعادت بلجيكا من مخيم “الروج”، 16 طفلاً و6 أمهات من أفراد عائلات “داعش” يحملون الجنسية البلجيكية، تبعاً لما نشرته شبكة الإذاعة والتلفزيون البلجيكية “RTBF“، في 21 من حزيران، وهو ما شددت عليه النيابة البلجيكية الفدرالية فيما بعد، خلال مؤتمر صحفي في بروكسل.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!