الوضع المظلم
الإثنين ١٥ / أغسطس / ٢٠٢٢
Logo
دعوات متطرّفة من أحزاب تركية.. صوب واشنطن
أمريكا - تركيا

صرّح زعيم "حزب الحركة القومية" التركي، دولت باهتشلي، أنّ العلاقات التركية الأمريكية على مفترق طرق تاريخي، زاعماً أنّ تفعيل "إس-400" واستعادة أموال "إف 35" سيكونان على رأس أعمالنا.


وأردف باهتشلي، ضمن كلمة له خلال اجتماع كتلة حزبه البرلمانية، اليوم الثلاثاء، أنّ "اتهام رئيس الولايات المتحدة حول الإبادة الأرمنية أضر كثيراً بحقوق التحالف، وسيستغرق إصلاحه سنوات عدة، وأظهر بكل وضوح أن الصداقة كذبة والشراكة الاستراتيجية قصة خيالية".


وادّعى أن "تفعيل منظومة إس 400 الروسية، واستعادة الأموال التي دفعتها لمشروع مقاتلات إف 35، سيكونان على رأس قائمة أعمالنا من الآن فصاعداً"، مشيراً إلى دعمه الكامل لكافة القرارات التي ستتخذها حكومة بلاده مهما كانت النتائج.


اقرأ أيضاً: رداً على الاعتراف بإبادة الأرمن.. تركيا قد تُجمّد اتفاقية الدفاع مع أمريكا


ووفق باهتشلي، فإنّ "الولايات المتحدة ماضيها متخم بالجرائم الجماعية والمجازر والكوارث الإنسانية التي تسببت بها، ولا يحق لها إلقاء ظلال الإبادة على الأمة التركية"، مطالباً جو بايدن بالتوقف عن التفكير في كيفية تشويه التاريخ التركي، على حدّ زعمه، إذ تنكر أنقرة الجرائم التي اقترفتها العثمانية في الماضي، رغم أنها ترتكب ما يماثلها في الوقت الحاضر، في شمال سوريا وأرمينيا وليبيا وغيرها، وفق مراقبين.


من جهته، طالب حزب الوطن التركي، بإغلاق قاعدتي "إنجرليك" و"كوراجيك" الأمريكيتين في تركيا، والاعتراف بشبه جزيرة القرم كجزء من روسيا، تعقيباً على اعتراف الرئيس الأمريكي، جو بايدن، بإبادة الأرمن.


تركيا وأمريكا


وأثناء تجمع نظمه حزب الوطن اليساري أمام مبنى السفارة الأمريكية في أنقرة، أمس الاثنين، قرأ أمينه العام، أوزغور بورصالي، بياناً للصحافة، طالب فيه السلطات التركية بطرد العسكريين الأمريكيين من القواعد العسكرية التركية في العراق.


وأردف: "ينبغي تكثيف الاتصالات الدبلوماسية مع روسيا وإيران وأذربيجان من أجل الاعتراف المشترك بالجمهورية التركية لشمال قبرص وشبه جزيرة القرم، وإقامة تعاون عسكري مع السلطات السورية لتدمير حزب العمال الكردستاني كجزء من عملية عبر الحدود، وفي غضون 15 يوماً".


ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!